#الصحافة _ ليست _ جريمة – اليوم 24
الزميل توفيق بوعشرين
  • العرش خيمة وليس مظلة

  • ‎توفيق بوعشرين مدير نشر اخبار اليوم

    لا ترموا الملح في جرح قديم

  • الزميل توفيق بوعشرين

    بوعشرين يكتب رسالة مؤثرة لإبنه: لا تحزن يا ولدي في عيد ميلادك

افتتاحية

#الصحافة _ ليست _ جريمة

28511049_1758413734216578_2036160105_n

شارك برأيك

صلاح الدين

كل التضامن مع الأخ توفيق بوعشرين،رجل المواقف الصامدة، و التحاليل السياسية الجريئة والكلمة الموضوعية الصادقة . صراحة صدمت لاعتقاله … أتابع مقالات توفيق مند سنوات و لم أجد فيه سوى صوت قلم حر غيور على وطنه قلم سيال يكشف الفساد والمفسدين .

إضافة رد
Kamal

اعلموا أن كل حر غيور على وطنه ، سيعيش تحت السراح المؤقت

إضافة رد
Moustapha HALHOUL

كل التضامن أخي معك ، لي اليقين عن إمكانية صمودك وتجاوز محنتك هاته والتي هي محنة حرية التعبير والنقد في بلادنا .

إضافة رد
قرماطي محمد

توفيق بوعشرين من بين الصحفيين الشرفاء القلائل الذين لم يبيعوا ضميرهم المهني. لذلك نطالب بإطلاق سراحه

إضافة رد
Rajzz

دعاءنا لك بالفرج انشاءالله

إضافة رد
ياسين

كل التضامن مع الصحفي بوعشرين …الاشكال ان الكل اصبح عايق بهاد الطرق لتصفية الاقلام والاصوات الحرة و ايضا اصحاب المواقف

إضافة رد
سلامة

هناك من يريد إسكات الجريدة ولو إلى حين، نجدد تضامننا مع بوعشرين, الصحافة ليست جريمة، حتى لو كانت هناك مخالفة مثلا فكل القوانين تتابع الصحفيين في حالة سراح وبعيد عن العقوبات السالبة للحرية.

إضافة رد
الزاهي حميد

استغرب لي طريقة اعتقال الصحفي الحر النزيه الاستاذ توفيق بعشرين… و طريقة اعتقال أصغر رئيسة جماعة مع رئيس جماعة …

إضافة رد
القعقاع

لا حول و لا فوة الا بالله !!

إضافة رد
عماد

قلم بوعشرين قلم مزعج للسلطة وهم لم يجدوا طريقا ﻹسكات قلمه سوى هذه الطريقة التي مر عليها الزمان….ولو كنا في زمن غير هذا لصدقنا أكذوبتهم في حق صحفي متميز…لكن هيهات هيهات فهم لا يسيؤون لبوعشرين فقط وإنما للانتقال الديموقراطي الذي طال انتظاره ولا أظننا سنلحقه بمثل هذه السلوكات الغير أخلاقية من طرف السلطة…
اليوم الواقع تغير وإن لم تفهم الدولة أن الخير مع دمقرطة المعلومة والرأي الحر في خدمة المسار التنموي ببلادنا فلن تؤول اﻷمور إلا إلى ما شهدته مقدما مناطق الحسيمة وجرادة وو…
حفظ الله هذا البلد..

إضافة رد
متhom

الله يفك سراحو ؛كنتمنى من الشعب المغربي يفيق شويا ويتضامن معاه لان دخل الحبس بسباب الغيرة الي فيه على هاد البلاد

إضافة رد
karam ziani lahcen

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الإنسان كيعجز عن الكلام كما قال بن كيران الله يحفظه المال والسلطة خطر على الدولة وتوفيق بوعشرين الله يطلق سراحه ضحية هادا الخطر للأسف هاده الطغمة الفاسدة تلعب بأمن الوطن #الحرية #لتوفيق بوعشرين #

إضافة رد
David maraton

ليس من الغريب أن يحدث هذا بمغربنا وطننا و للاسف

إضافة رد
أنوار يوسف

قال الله تعالى. واصبر لحكم ربك إنك بأعيننا صدق الله العظيم

إضافة رد
ppsta

كلنا توفيق بوعشرين و تضامننا معك مطلق و بدون محابات فانت القلم الحر و انت صاحب التحاليل الجريئة التي يستشف منها رائحة الغيرة على هذا الوطن . و هذه الغيرة التي جعلتك تفضح اساليبهم القذرة و تاكدهم من صحة مصادرك هي التي جعلتهم يصابون بالصرع و يخبطون خبط شعواء بدئا بالاعتقال دون تهمة وصولا الى توجيه تهمة لا وجود لها في القانون الجنائي و ادعاء ان هناك شكايات حتى اللحضة لم يفصحوا عن اصحابها حتى انهم اصبحوا يثيرون الشفقة من هذه التصرفات الصبيانية

إضافة رد
أنوار يوسف

قال الله تعالى. واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا. صدق الله العظيم

إضافة رد
sami

اللهم فك اسر توفيق بوعشرين واللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرج توفيق بوعشرين سالماٌ غانماٌ يارب العالمين واجعل لعنتك يارب والناس اجمعين على رؤوس الظلم والطغيان والمفسدين واجعل كيدهم في نحرهم وشتت شملهم وأرنا فيهم عجاءب قوتك وقدرتك ياااارب ياالله

إضافة رد
أبوبكر

كل التضامن مع الصحافي المناضل توفيق بوعشرين

إضافة رد
kamel

كل التضامن مع الصحافة النبيلة و مع الصحفي النزيه توفيق بوعشرين

إضافة رد
أبو صهيب

ضريبة التنوير غالية…فك الله قيد الأستاذ بوعشرين و كل الأحرار في هذا البلد .

إضافة رد
سمير شهيد

#الصحافة _ ليست _ جريمة

إضافة رد
إبراهيم

طلقو رجل رآه المغرب ديال الجميع لي داعة القوة غذي يموت بضعف لا حول ولا قوة الا بالله

إضافة رد
محمد

iستقلال القضاء في المغرب أصبح نكتة وللأسف لا تضحك المغاربة
عاش الشعب

إضافة رد
عبد الحق

جزء من ثمن الحرية الدي يجب أن يدفعه كل حر غيور على الوطن

إضافة رد
Ahmadi

بعد ان حكمة المحكمة الأسبوع الماضي على الصحفي بوعشرين بمبلغ 45مليون سنتيم في قضية الوزيرين السمينين قلت لصديق لي ان الامر لن يتوقف عن هاذ الحكم لانه لن يقنع الوزيرين وأنهما مصدومان من المبلغ الذي حكمة به المحكمة لان الوزيرين طالبا بمبلغ مليار سنتيم ليس لشيء وإنما ليغلقا فم بوعشرين وإغلاق الصحيفة اما مبلغ 45مليون فهي بالمبلغ الهزيل ولهذا فهناك من يريد ان يرد الجميل للوزيرين بهاته الأحداث الهوليودية والطريقة التي دوهمة بها الصحيفة وقبض فيها عن الإرهابي بوعشرين الذي اقلق راحة الكثير في المغرب وطير النوم من اعين الكثيرين اما الشامتون الان فلا يسعهم الفرح بما وقع ولكن المشكلة هي اَي تهمة ستقنع الرأي العام المغربي الذي كان ينتضر بفارغ الصبر مقالات بوعشرين التى كانت تقول كثير مما لا يستطيع قوله أو قل الكثير مما يخاف من قوله ويضن الشامتون ان بهاده التهمة السخيفة التى لا تقنع حتى طفل في الابتدائي

إضافة رد
شليحة

هده الاساليب في اسكات الصحفيين النزهاء هي ما سيؤدي الى رجوع بلادنا الى الحضيض في مؤشر الحريات,وهو مؤشر مهم لسمعة البلد, المقبلة على استحقاقات عالمية,اضافة الى سباقها للظفر بتنظيم كاس العالم2026,الله اهديكوم اهاد الناس,,,,,,

إضافة رد
ام العالم

كلنا بو عشرين#

إضافة رد
فاطمتو

عندما يخرج علينا الرميد، وزير حقوق الطغاة والاستبداد، ليزبد ويصرخ ضد تقرير أمنيستي آنترناسيونال ويصفه بغير الموضوعي. فاعتقال سي توفيق، بطريقة تذكرنا بأقبح أيام الديكتاتوريات المظلمة، ليس فقط موضوعيا بل غير مقبول إنسانياً.
المخزن السلطوي يهدم بيت الديموقراطية الهشة في المغرب ويوقد نار الفتنة. اللهم اجعل هذا البلد آمنا

إضافة رد
علامة استفهام

التحرش مرض ولكن ماكيبانش على صاحبو بين عشية وضحاها وفين كانوا هاد المشتكين .توفيق بوعشربن رجل محترم لا اضن انه سيخاطر بمستقبله فهو لن يفعل اي شئ من هدا النوع الوسخ.

إضافة رد
ahmed

اللهم ان هدا لمنكر

إضافة رد
بن التاغي

صحفي محترم وقلم جريئ لا يتكرر انا من قراءك ومعجبينك ومن بين الالاف المغاربة اللدين المتضامنين معك….

إضافة رد
عزيز

الله ينصركم

إضافة رد
lamkadmi abdelfattah

كلنا توفيق ألله انصروا على الاعداء

إضافة رد
Ghomari

المخزن يريد أن يوصل رسالة إلى الأمة:
20 فبراير مات إلى الأبد و من تجرأ على الكلام بعد اليوم فمصيره القمع…مسيرة المغرب هحو الحرية لازالت طويلة…

إضافة رد
abdo

كل التضامن مع الصحافي الحر النزيه

إضافة رد
متابع من بعيد

سؤال: لماذا أغلب الناس أوجسوا ريبة من إعتقال الصحفي بوعشرين

لأنهم فقدوا الثقة في جهاز الدولة التي تدير البلاد و اصبحوا لا يرون فيها الجهة التي تضمن لهم حقوقهم

و هذا دليل على الشرخ الكبير بين النظام الحاكم والشعب

إضافة رد
سعيد

تهمة الاعتداء الجنسي صارت موضة ومن كثرة استخدامها ستفقد كل معنى وتصبح وسيلة لتصفية الحسابات خصوصا في دول العالم الثالث ومنها المغرب، حيث القضاء غير حر وغير نزيه.
النساء اللواتي يدعين تعرضهن لاعتداء جنسي أو لاغتصاب، ما الذي منعهن من اللجوء إلى القضاء حال وقوع الحادثة ولماذا الانتظار؟ أين الأدلة؟ المشكلة عندنا في المغرب أن الإنسان متهم حتى يأتي بدليل براءته. يكذبون حين يقولون المتهم بريء حتى تثبت إدانته. إذا كان بريئا فلماذا اقتياده من طرف 20 شرطيا ولماذا أخذ مفاتيح مقر الجريدة؟ ولماذا…ولماذا؟؟؟

إضافة رد
سعيد الراضي

حسبنا الله ونعم الوكيل.عادت حليمة إلى عادتها القديمة

إضافة رد
Abou Mossaab

كلنا ” الصحفي توفيق بوعشرين” ، الصحفي الحر ، ضمير كل مواطن مغربي غيور ، عاشق لتربة هذا البلد .. حاولوا إسكاته بالمال .. ثم التهديد بالقتل .. لم يرضخ و لم يستسلم.. لم يكن أمامهم سوى وسائل أخرى رخيصة ….. لا أعرف شخصيا الأستاذ توفيق ، ولم نلتق .. ولكنني أتابع ما يكتبه يوميا و أقرئه ، و أعتبره من أصدق و أجرأ صحفي في الساحة الإعلامية المغربية .. و ما يتعرض له الآن هو ضريبة ما يكتبه … و استقلاله الفكري و موضوعيته …

إضافة رد
ملاك ملاك

الحرية لتوفيق بوعشرين، القلم الحر والموضوعي والخزي كل الخزي لزبنية القرون الوسطى المظلمة التي تأبى أن ترىالنور. فقافلة الشهداء والمناضلين الغيورين الأحرار تسير نحو هدفها المنشود رغم نباح الكلاب المسعورة✌✌✌

إضافة رد
العمري علوي م الغالي

الصراحة هذا ما يصح قوله عندما يتم اعتقال الصحافيين ، و بشكل تعسفي.الامر الذي يتنافى تماما مع مبدا ومنطلق الصحافة التي هي تعرية للواقع وبشفافية وحياد تامين

إضافة رد
حميد

وهم يساومون بوعشرين اراه يتذكر دعاء يوسف عليه السلام “السجن احب الي مما يدعونني اليه”

إضافة رد
yahyakharbach

اذا كانت هذه الضجة كاها على الصحاافي المعتقل رغم انه بريء حتى تتبث اادانته لماذا اخرست الاالسنة حينما اعتقل الصحفي حميد االمهدوي رغم ان الطريقة التي اعتقل بها ابشع من الطريقة التي ااعتقل بها الصحفي بوعشرين والذي اي المهدوي ما زال يقبع في السجن وخرمانه من احضار الاادلة الكاافية التي يطالب بها وهو يريد فقط محااكمة عادلة لماذا هذه الزوبعة االان بالذات اين هو وزير حقوق الانسان السي الرميد ام ااخرس لسانه كان بالاحرى تنظيم وقفات والتنديد بصمت من يساهم في اعدام الحرية وااقبار االراي في زمن كنا نعتقد انه ااعلن القطيعة لكن هناك من له مصلحة في استمرار االقمع والاعتداء على االحريات العامة

إضافة رد
سمير التدلاوي

نفس الطريقة المتبعة لإسكات طارق رمضان, والغريب أن الساعين إلى قمع وإسكات الرجلين قد وقعوا في نفس الخطء؛ فالمغتصب لابد أن يكون قوي البنية وإلا فلا يمكنه أن يغتصب حتى طفل, والواقع أن كلا من رمضان وبوعشرين ضعيفي البنية ويمكن أن تغلبهما أضعف امرأة؛ إبحثوا عن تهمة أخرى؛ فهذه لا يصدقها أحد,

إضافة رد
البيضاوي

يا اما التطبال يا اما الاعتقال تراجع خطير يمحو كل خطابات التفاؤل كلنا في سراح مؤقت حتى تصحو الضمائر المتحجرة أو تكسر..

إضافة رد
مبارك

التضامن كل التضامن
الصحافة ليست جريمة

إضافة رد
احمد اولادعيسى

تضامني المطلق مع توفيق في محنته

إضافة رد
عبد الكريم

….كل التضامن

إضافة رد
أحمد عمر

قلم من نور ونار……..لا تجففوا مداده .

إضافة رد
لا يهم الإسم

محزن جدا اعتقال كل من قال كمة حق في هدا الوطن. اكيد اننا بعيدين عن دولة الحق والقانون وعن الدمقراطيية بمفهومها الكوني.

إضافة رد
KARIM

اعتقال الزميل بوعشرين دليل دامغ على صحة تحليلاته التي يحاول العثماني واخرون تغليط الراي العام بنقيضها لكن هيهات سقط القناع فقط اتقوا الله في وطننا المغرب حتى لا نخسر جميعا

إضافة رد
نوال

كل التضامن مع الصحفي توفيق بوعشرين، الحق يعلو و لا يعلى عليه و سوف يظهر الحق بإذن الله فصبر جميل. مع الأسف الطريقة التي تم بها اعتقاله توحي و تؤشر على أن هناك من يريد الانتقام و إسكات كل من يريد خيرا البلاد و ينور الرأي العام و يفضح الفساد. فلماذا لم يعتقل مدير قناة الثانية و غيره من المفسدين و ناهبي ثروات البلاد؟ لا يسعنا ان نقول سوى حسبنا الله و نعم الوكيل. البلاد ماضية في السير إلى الوراء !

إضافة رد
Bikhi

اللهم فك أسر أخينا توفيق بوعشرين واحد من بين الصحفيين القلائل الشرفاء .

إضافة رد
كريم

“لا يسلم الشرف الرفيع من الاذى (==) حتى يراق على جوانبه الدم ” صدق المتنبي والقول يصدق على واقعنا الحرية ثمنها غالي جدا : تضحيات جسام …

إضافة رد
يوسف أسرموح

كل التضامن مع الصحفي توفيق بوعشرين، مسرحية مخزنية سيئة الإخراج

إضافة رد
نوال

كل التضامن مع الصحفي توفيق بوعشرين، الحق يعلو و لا يعلى عليه و سوف يظهر الحق بإذن الله فصبر جميل. مع الأسف الطريقة التي تم بها اعتقاله توحي و تؤشر على أن هناك من يريد الانتقام و إسكات كل من يريد خيرا للبلاد و ينور الرأي العام و يفضح الفساد. فلماذا لم يعتقل مدير قناة الثانية و غيره من المفسدين و ناهبي ثروات البلاد؟ لا يسعنا ان نقول سوى حسبنا الله و نعم الوكيل. البلاد ماضية في السير إلى الوراء !

إضافة رد
البيضاوي

لك الله وحده يا أستاذنا في هذه المحنة
و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين
في انتظار البراءة إن شاء الله لأننا نعلم أن هذه التهم الهزلية من تدبير المخزن الذي أصبح قلقا و منزعجا من مقال يومي يعري و يفضح الفساد و المفسدين

إضافة رد
لوارزازي

انا بعدا مفا هم والو
واش كانحلم ولا هاد شي حقيقا

إضافة رد
mohssine

تضامننا المطلق مع الأستاذ توفيق فك الله أسره ونصره

إضافة رد
عبدالرحيم

الحرية للقلم الحر
الصحافة ليست جريمة

إضافة رد
ام صفاء

الله يفرجها عليك

إضافة رد
drisss

ليس من الغريب أن يحدث هذا بمغربنا وطننا و للاسف

إضافة رد
مواطن حر

ما تبقى من الاقلام الحرة في الساحة يراد اسكاتها لمادا هو فقط تعبير عن بؤس السياسة في هدا البلد

إضافة رد
زاكية

لاحول ولا قوة الا بالله
حسبنا الله ونعم الوكيل
اللهم فرج كرب الصحفي الحرالأخ توفيق بوعشرين،

إضافة رد
أحمد الكراوي

أقرأ يوميا مقالات الأخ توفيق بوعشرين و لا أجد فيها ألا المواقف الجريئة الصادقة و الغيورة على الوطن و الغير منحازة الى أية جهة .
و نتمنى له السراح العاجل

إضافة رد
فيروز

نعيش الان الفصول الاخيرة من مسلسل اقبار الربيع المغربي،فبعد اجهاض الاصلاحات الدستورية وافشال تشكيل الحكومة التي افرزتها الانتخابات التشريعية الاخيرة جاء الدور على كل الاقلام الحرة التي تقف وتفضح المخططات التي تهدف الى العودة بالمغرب الى الوراء

إضافة رد
سعيد

كل التضامن مع الرجل الصامد والمناضل أخي توفيق واسال الله العضيم ان يعينه في هده المحنة.

إضافة رد
مغترب

في الدول الدكتاتورية فقط عندما ينشر الخبر يعتقل الصحفي على عكس اول الديموقراطية فعندها يتم التحري عن مدى صدق الخبر

إضافة رد
جمال

كل التضامن مع الأصوات الحرة

إضافة رد
samira

كنت أنتظرها منذ زمن فقد روعت مياه التماسيح و فركت مصابيح العفاريت و طبعا التهمة موجودة تلك القديمة الجديدة

إضافة رد
إدريسي محمد

فك الله أسره الوحيد الذي أكمل قراءة مقالاته

إضافة رد
Khalil khalil

خليل خليل
كلنا توفيق بوعشرين. لا تنحني فقد اصبحت رمزا للصحافة الحرة و صوتا لمن لا منبر له .

إضافة رد
Fatiha

(وسيكفيكهم الله) . صدق الله العظيم

إضافة رد
Mimoune Jalti

الدولة عملت مشرط جراحة في جسم الصحافة وقسمتها الى إثنين فأصبحت الصحــ…..افة

إضافة رد
Anonymous

و عسى أن تكرهوا شيئاً و هو خَيْرٌ لكم…. فرّج الله كربك و رد كيد الكائدين في نحورهم

إضافة رد
politico

كلنا مع حرية الصحافة و التعبير بكل موضوعية و مهنية. توفيق بوعشرين صحفي متميز بافتتاحياته التي تلقى الاستحسان و محترف قل نظيره في مجاله اليوم بالمغرب نجروا ان يرجع الى أسرته الصغيرة و الكبيرة قريبا ان شاءالله

إضافة رد
المسفيوي الحر

لو كانت النقطة السوداءالوحيدة في الملف هي طريقة احضار الصحفي للكوميسارية -محاصرة 20 شرطي لمقر الجريدة – لكفت بان نستنتج ان القضية فيها -ان- اما اذا اظفنا مقالات بو عشرين النارية المزعجة لفهمنا الكثير

إضافة رد
اعلي ألحق

على قدري ايمانك يكون ابتلاءك، هذا دليل قاطع بانك في طريق الصحيح وهم يعلنونها صراحةً. الله وليك ولا ولي لهم ونحن معك جميعاً

إضافة رد
خالد المغربي

تضامننا المطلق والغير المشروط مع الأستاذ توفيق بوعشرين
#الصحافة_ليست_جريمة

إضافة رد
attabou

QUE ALLAH TE PROTEGE

إضافة رد
كريم

الجريمة الكاملة هي اعتقال الصحافة

إضافة رد
علال

الحرية لبوعشرين
الصحافة ليست جريمة

إضافة رد
TAHA

Service Administratif
A :
Sidi Mohamed Hanafi
26/02/2018 17:41

تحية نضالية لرمز من رموز الصحافة الجادة المرتبطة بقضايا الوطن و المواطنين.

ما يقع اليوم للصحفي المقتدر توفيق بوعشرين ليس غريبا عن من استأنسوا السباحة في الماء العكر.
من يقوم في حياته على المبادئ قولا وفعلا فعليه أن يتوقع أداء الثمن في أي وقت و حين.
هذه إحدى بركات استقلال النيابة العامة و مؤشرات إصلاح القضاء في هذا البلد.
أين هو وزير حقوق الإنسان من كل هذا ؟
قالوا لنا إنها وزارة أفقية و عمودية لأن حقوق الانسان تدخل ضمن اختصاصات مختلف الوزارات.
الآن نرى فقط الدخول في الصحافيين طولا وعرضا.

إضافة رد
فوزية

كل التضامن مع الصحافي توفيق بوعشرين، الصحافي الخلوق الذي يحترم مهنته ويمارسها باحترافية كبيرة.

إضافة رد
عبد الحليم الحيول

السلام عليكم و رحمة الله.
من هذا المنبر ندعو الى تشكيل لجنة وطنية للتضامن مع الصحافي المقتدر توفيق بوعشرين،في كافة المدن و القرى والمداشر المغربية:
اسفي:
عبد الحليم الحيول-

إضافة رد
المراكشي

#الصحافة _ ليست _ جريمة

إضافة رد
عابر سبيل

قال الشاعر أحمد مطر :
إن الذي يملك القانون هو الذي يستطيع عزفه

إضافة رد
housni hakim

رجل صادق مع نفسه ناضل ضد عصابة من السفهاء البلداء الكذابون التاريخ لا يرحم ستبقى داءما شامخا مهما قالو و يقولون الحرية لأستاد المحترم توفيق بوعشرين

إضافة رد
أحمد

قال أحدهم :”إنني لا أخاف بوابة جهنم إذا فتحت في وجهي ولكنني أخاف من صرير قلم محرر صحيفة.”

إضافة رد
Anouar Ennouali

أعلن تضامني المطلق مع الأستاذ توفيق بوعشرين

إضافة رد