كشفتها “المهمة الاستطلاعية”.. “بوانو” يتحدث عن فضائح شركات المحروقات وأرباحها الخيالية!- فيديو – اليوم 24
عبد الله بووانو - تصوير: سامي سهيل
  • الجلسة الشهرية لرئيس الحكومة بالمستشارين

    مجلس المستشارين يصادق بالأغلبية على الجزء الأول من مشروع مالية 2019

  • ادريس جطو - رزقو

    اختلالات عجز الميزانية.. الناطق باسم الحكومة يرد على “جطو”: اعتمدتم أرقاما مؤقتة

  • الاستقلال مضيان الانسحاب من جلسة انتخاب رئيس مجلس النواب

    الاستقلال ينبه مجلس “جطو” إلى تجنب الانتقائية في عملياته الرقابية: لا أحد فوق القانون

سياسية

كشفتها “المهمة الاستطلاعية”.. “بوانو” يتحدث عن فضائح شركات المحروقات وأرباحها الخيالية!- فيديو

تصوير: سامي سهيل

قال عبد الله بوانو، رئيس اللجنة الاستطلاعية، حول أسعار المحروقات، إن التقرير الذي نوقش مساء أمس الثلاثاء، بلجنة المالية، “يضم من المعطيات مايحتاج إلى التحليل”.

وأضاف في تصريح صحافي: “سمعتم كثيرا عن الصفحة 58 من التقرير، والتي تقول بأن الشركات جاءت إلى الحكومة خلال تحديد تركيبة الأسعار سنة 2015، وطلبت تحديد الأسعار أخذا بعين الاعتبار كل التكاليف، مع تحديد هامش للربح سواء بالنسبة للجملة أو التقسيط، مع إدخال كل المصاريف”.

وتابع بوانو:”الفرق بين ما حددته الحكومة والثمن الذي تبيعه به الشركات، وفق معطيات الحكومة وإدارات الجمارك ومكتب الصرف، يصل إلى درهم لكل لتر من المحروقات، وإذا علمنا أن 6.5 مليون طن من الاستهلاك، نصل إلى 7 ملايير درهم في سنة واحد فقط من الربح الإضافي”.

وشدد على أن 7 ملايير درهم هو هامش ربح إضافي وفق المعطيات الرسمية فقط.

وذكر بوانو أن” إحدى الشركات تضاعفت أرباحها بثلاث مرات في المغرب، بينما تسجل خسائر في الخارج!”، وأشار إلى أن أرباحها انتقلت من 300 مليون درهم إلى 900 مليون درهم مابين 2015 و2016، نتيجة تحرير أسعار المحروقات وخلال سنة واحدة فقط.

وأضاف: “توجد 20 شركة، 11 منها تستورد من الخارج، و4 تستحوذ على 70 بالمائة من سوق قطاع المحروقات، يتضح أن شركة تستخرج من الأرض وتكرره وتشحنه في البواخر وتُدخله إلى المغرب، وتبيعه بالتقسيط، إنها تحقق هوامش ربح كبيرة جدا”.

ويرى بوانو أن من حق الشركات تحقيق الأرباح، لكن عليها مراعاة القدرة الشرائية للمواطنين، وقال: “ليس فقط من يملك سيارة هو من يتضرر، لكن أيضا من يركب وسائل النقل العمومي ومن يذهب للسوق لشراء الخضر”.

وأفاد بوانو بأن المحروقات تشترى من السوق الدولية بـ3.5 درهم فقط، وبعد إضافة قيمة الضرائب تصل تكلفتها إلى حوالي ثلث ثمن البيع، وتسائل: “هل ما تبقى كله للتوزيع والتخزين، نطالبهم بتحديد هوامش الربح”.

شارك برأيك

فؤادوحة

اوا نتوما نواب الشعب قومو باللازم تابعهم بدلو القوانين ديرو هامش ربح تحكمو فالاسعار حكومه ديال الويل تحررون الاسعار كانكم في عهد الخلفاء

إضافة رد
حزين

الكل متواطئ الشركات الكبرى وكدلك الصغرى. ولكن مولات الطواجن هي صاحبة الحصة الكبرى

إضافة رد
عبد الله

ارتكبت الحكومة السابقة خطأ فادحا استغله كارتيل المحروقات. وكأن الدولة يسيرها هواة. كان عليهم ان يكتفوا بالغاء الدعم والابقاء على مراقبة الأسعار
الى حين وضع اليات المراقبة. فكل التشريعات في الدول التي تراعي حقوق المستهلك تجرم تقويض المنافسة وتشدد العقوبات على المخالفين.
الاخطر في هذه القضية ان هناك من يدعي الوطنية وهو ينهب البلاد ويتيح للشركات الاجنبية ان تنهب بدورها وتخرج ما نهبت بالعملة الصعبة.

إضافة رد
casa

انكشف المستور لصوص باوراق معتمد

إضافة رد
سناء

لم اسعر بحياتي باحكرة مثل التي اعيشها هذ الايام، ومن من من حبيبي الذي “كنت” سأفديه بدمي، انه وطني ، لأول مرة افكر انا واسرتي بالهجرة ، كنا دائم نشفق على حال المهاجرين واصبحت اشفق على حالي وحال المغاربة ( الطبقة المتوسطة والفقيرة) ، العام الجاي انشاء الله ندفعوا للقرعة لأمريكا او نشوفو فين نمشيو ، ولا يمكن تا هاذي خصها “باك صاحبي “

إضافة رد
مراقب من الشعب

نأمر الحكومة بمتابعة لصوص المحروقات و إرجاع الأموال للسائقين و المتضررين.
عدا ذلك الحكومة متواطئة قصدا او جهلا بمهامها، في السرقة.

إضافة رد
محمود

ان بقى شيئا
تريد أرقام
الضريبة
سنحسب لوحدنا.
دائما هؤولاء يضللون

إضافة رد
Khalid.elkrami

ادا اسندت الامور لغير اهلها فانتظر الفوضى الخلاقة …
هدا ما اوصلنا اليه السيد بنكيران لما حرر سوق المحروقات بدون ان يتحاور مع النقابات والمسؤولين الحكوميين ورمى بمجموع الشعب المغربي الى تماسيح وعفاريت السوق لينهبوا جيوب المواطنين وكروش الحرام ….ولكن الشعب تعامل بحضارة ورزينة واعلن المقاطعة ليس حبا في المقاطعة ولكنها رسالة واضحة المعالم والخبرة للحكومة لانقاد ما يجب انقاده والسيد بوانوا رجل صريح ويحس بالمسؤولية لدا نرى في صوته نبرة حزن تقل بالمسؤزاية عكس ما خرج به اخوانه من نفس الحزب من كلام غير مبرر ولا مسؤول ونحن لما ادلينا بأصواتنا في الانتخابات كنا نقصد الاخ بوانوا وامتال الاخ بوانوا وليس أولئك الدين يتنافسون عن الكراسي والامتيازات الضيقة ….ولا زال الشعب المغربي يتمنى ان يلتف الحزب والحكومة للمطالب الشعبية قبل فوات الاوان لان الشعب لا يريد الرجوع للوراء وتتحكمنا الاحزاب التي كرهها الشعب كافة ولا يطيق حتى النظر في وجوههم….. ونتمنى تشبيب الحزب وتثقيفه تقافة وطنية مسؤولة تراعي جميع فآت المجتمع المغربي..

إضافة رد
Khalid.elkrami

ادا اسندت الامور لغير اهلها فانتظر الفوضى الخلاقة …
هدا ما اوصلنlا اليه السيد بنكيران لما حرر سوق المحروقات بدون ان يتحاور مع النقابات والمسؤولين الحكوميين ورمى بمجموع الشعب المغربي الى تماسيح وعفاريت السوق لينهبوا جيوب المواطنين وكروش الحرام ….ولكن الشعب تعامل بحضارة ورزينة واعلن المقاطعة ليس حبا في المقاطعة ولكنها رسالة واضحة المعالم والخبرة للحكومة لانقاد ما يجب انقاده والسيد بوانوا رجل صريح ويحس بالمسؤولية لدا نرى في صوته نبرة حزن تقل بالمسؤزاية عكس ما خرج به اخوانه من نفس الحزب من كلام غير مبرر ولا مسؤول ونحن لما ادلينا بأصواتنا في الانتخابات كنا نقصد الاخ بوانوا وامتال الاخ بوانوا وليس أولئك الدين يتنافسون عن الكراسي والامتيازات الضيقة ….ولا زال الشعب المغربي يتمنى ان يلتف الحزب والحكومة للمطالب الشعبية قبل فوات الاوان لان الشعب لا يريد الرجوع للوراء وتتحكمنا الاحزاب التي كرهها الشعب كافة ولا يطيق حتى النظر في وجوههم….. ونتمنى تشبيب الحزب وتثقيفه تقافة وطنية مسؤولة تراعي جميع فآت المجتمع المغربي..

إضافة رد
محمد

ماذا أعجبكم في بنكيران ؟

إضافة رد
مغترب

يجب استرجاع قيمة الارباح الغير قانونية من الشركات المستفيدة من تحرير البترول وايضا تخفيض السعر فورا في كل محطات البنزين وهلى كل من لا يمتتل للقرار تطبق عليه اقصى العقوبات

إضافة رد