عاجل…مزوار يعود للواجهة ويخلف بنصالح على رأس “الباطرونا” – اليوم 24
صلاح الدين مزوار امين عام حزب التجمع الوطني للأحرار - اليوم24
  • الفن ماشي جريمة

    وسط تضامن كبير..الموسيقيون الموقوفون يمثلون أمام محكمة البيضاء

  • سلمان بن عبد العزيز آل سعود

    السعودية تغير سفراءها بعدد من الدول منها المغرب..هذه اللائحة الجديدة

  • الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز- ارشيف

    ولد عبد العزيز يطمئن معارضيه: لن أترشح لولاية ثالثة وسأحترم الدستور

اقتصاد

عاجل…مزوار يعود للواجهة ويخلف بنصالح على رأس “الباطرونا”

بحد حملة انتخابية ساخنة، اختار رجال الأعمال المغاربة، اليوم الثلاثاء، صلاح الدين مزوار، رئيسا جديدا للاتحاد العام لمقاولات المغرب، خلفا لرئيسة الباطرونا السابقة، مريم بنصالح، في مناخ اقتصادي مضطرب.

ومنذ بداية الحملة الانتخابية لسباق رئاسة الباطرونا، احتدم النقاش حول تقدم وزير الخارجية السابق، صلاح الدين مزوار للانتخابات، ما فسره كثيرون بمحاولة السلطة إدخال الاتحاد في الحسابات السياسية، فيما ستقبلت مريم بنصالح انتخاب مزوار خلفا لها بابتسامة عريضة، وسلام حار بالأحضان.

ووصل مزوار إلى رئاسة الباطرونا بفارق أصوات كبير، حيث حصل على 5173 صوت، من أصل  6635.
وعقب ترشحه، قال مزوار، الأمين العام السابق لحزب التجمع الوطني للأحرار، إن “الانتماء والقناعات السياسية تهم الأشخاص، ولا تمنع من الترشح لرئاسة الاتحاد”، كما شدد مزوار، في تصريحات صحفية بمقر الاتحاد، على أن ترشيحه “حر ومبدئي”، وأنه لا يجب الخلط بين ما هو سياسي، ومقاولاتي، متعهدا بالانسحاب من كل مسؤولية سياسية حال فوزه بمقعد رئيس الاتحاد.

حكيم المراكشي، وهو رجل أعمال، والذي تقدم لمنافسة مزوار على رئاسة الاتحاد، قال، في تصريحات صحفية، إن “رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، يجب أن يكون مقاولا بالأساس، والمنافس لا تتوفر فيه هذه الصفة”، داعيا رؤساء المقاولات إلى “التصويت على اتحاد قوي وبعيد عن السياسة”.

شارك برأيك

علال كبور

النتيجة معروفة مسبقا فقط كانت مسرحية لاضفاء بعض الماكياج الديمقراطي على استلاء حزب الحمامة على مختلف القطاعات بتواطء مع الدولة العميقة

إضافة رد
المزيد

مغرب الولاءات، وليس مغرب الكفاءات. وتستمر المعاناة.

إضافة رد
ابو محمد

خاصنا شي رئيس للباطرونا من المانيا او اليابان. اما هؤلاء فهم كلهم وجوه لعملة واحدة : الاغتناء الفاحش وتفقير الشعب عبر بر
الامان البرلمان

إضافة رد
مواطن*

لا بكفي المخزن أن يكون الباطرونا مواليا له بل بفرض مزوار هذا (ضدا على قوانين اﻹتحاد) يتحكم مباشرة. كيف يمكن أن يفهم هذا التسلط؟

إضافة رد
عبد الوهاب

كل المجالات تم اختراقها و ردا على هدا الاختراق تكونت المقاطعة و كلما انعدمت الثقة في المؤسسات توسعت الهوة و لا يمكن التنبا بالقادم.

إضافة رد