بعد ” فضيحة” الانتظار في ميناء طنجة.. بوليف يلقي باللائمة على” الأفواج الغفيرة”!- فيديو – اليوم 24
  • image

    الأمطار ” تهدد” الباحثين عن الدم في مكناس.. وحفدة ” عيشة قنديشة” مستاؤون!

  • image

    حرب الكيف” بدأت في الشمال.. السلطات تحرق كمية من ” خردالا” تزامناً مع صناعة ” الطبيسلة”

  • image

    من خنيفرة إلى الصحراء.. قافلة ” الوحدة” تقطع 4200 كلم

مجتمع

بعد ” فضيحة” الانتظار في ميناء طنجة.. بوليف يلقي باللائمة على” الأفواج الغفيرة”!- فيديو

 

بعد فضيحة التأخر الكبير، الذي عاناه مغاربة المهجر في ميناء طنجة، خلال الأيام الأخيرة، خرج محمد نجيب بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل، عن صمته، واعترف بالصعوبات التي واجهت العائدين إلى أوروبا، في إطار عملية مرحبا 2018.
وأوضح بوليف أن وزارة النقل، خصوصا فيما يهم النقل البحري، اشتغلت على توفير الطاقة الاستيعابية الضرورية من حيث عدد البواخر، لتأمين تنقل المغاربة ذهابا وإيابا، وذلك بعد اتصالات مكثفة مع عدد من الفاعلين داخل وخارج الوطن، حيث تم توفير 12 باخرة، وفق سيناريوهات اشتغال محددة.
وأقر كاتب الدولة المكلف بالنقل، في لقاء مع موقع حزبه العدالة والتنمية، بمحدودية تدخل الوزارة المعنية في عملية مرحبا 2018، بالنظر إلى ” التكتل البشري الهائل”، وما رافقه من استنفار في الموانئ، نتج عنه مشاكل في الولوج إلى البواخر، ومشاكل أحرى مرتبطة بعملية الرسو في الموانئ الإسبانية، وقال:” حتى إذا توفرت البواخر ستنتظر في البحر”، بسبب عدم قدرة الميناء المستقبل على استيعاب عدد البواخر المغربية، علما أن أرصفة مخصصة لبواخر السلع تم تخصيصها لبواخر المسافرين، لتوفير إمكانيات تنقل إضافية.
وأرجع بوليف سبب الأزمة لما وصفه ب” الأفواج الغفيرة”، التي وضعت الوزارة، ومعها الدولة، في حالة استثنائية، بسبب توافد ما يزيد عن 60 ألف مسافر في اليوم، وهو ما يحتم مراجعة إجراءات عملية مرحبا 2019.

شارك برأيك

kR

لاتنتظروا من مثل هؤلاء اي شيء ايجابي يقدموه للمواطنين

إضافة رد
mohamd azaarati

وراه الناس هنا في اسبانيا الخزيرات جا عندهم هداك البشر كامل نضموه ووجدولو المرافق دوزونا في احسن الضروف لانتوما مقدرتوش ديروها الشوهة ديما ميناء طنجة المتوسط ماشي غ دابا حتى بلا اكتضاض طل على الناس لكيهبطو السلعة اش كيوقع ليهم التبزنيز ابا تعطيني اندونلك باقل ثمن زاءد الزبونية ا والى مبغيتيش تبقى هنا اولا الديبو اسيدي منوع ممنوع الاسبان قالو ممنوع السلعة تهبط على سبتة تواحد مكيقدر ايدوز لكن عملو حلول اما نتما بارعين في الكلام والرشوة واستسدار القوانينفقط

إضافة رد
Moez

في الدخول مرحبا وعند الخروج نحن المسؤولين عن الإكتضاض ,لو تكلفت بهذا الأمر أي دولة أوربية لما كانت مثل هذه المشاكل
ابتزاز عند الخول وعند الخروج ,والله العظيم
هذه المشاكل التي نتخبط فيها كل سنة لاتحل ألا بمقاطعة الدخول للمغرب سنتين متتابعتين ولو أن هذا الأمر صعب على بعض الناس
هؤلاء المسؤولين لايليق معهم إلا هذا التصرف

إضافة رد
momo

لم و لن تنظموا اَي شىء اخر الله يعطينا وجهك اسي الوزير

إضافة رد
Reda

المشاكل تحل كلها بالمقاطعة عدم الدخول للمغرب سنتين متتابعتين,أي شئ آخر لايجدي مع هؤلاء المسؤولين

إضافة رد
محسن دريد

انا اتفق مع الوزير بالفعل لكون الافواج التي توافدت على ميناء طنجة كانت كثيرة و اغلبيتهم لم تكن تتوفر غلى بطاقة العبور

إضافة رد