الصحة العالمية: 26% من المغاربة لا يمارسون الرياضة “بما يكفي” للحفاظ على صحتهم – اليوم 24
المشي
  • حفيدة مانديلا

    حفيدة “مانديلا” تبكي المشاركين في المنتدى الإفريقي بمراكش: فقدت ابنتي بسبب سائق مخمور ودماؤها لطخت الطريق.. وحكوماتنا عاجزة

  • سعد الدين العثماني/ المنتدى الإفريقي للسلامة الطرقية

    منتدى إفريقي.. العثماني: يجب أن نشعر بمستوى الألم للوجه البشع لحوادث السير

  • لجنة المالية

    الحكومة توافق على 43% من تعديلات النواب على مشروع مالية 2019

مجتمع

الصحة العالمية: 26% من المغاربة لا يمارسون الرياضة “بما يكفي” للحفاظ على صحتهم

كشفت دراسة جديدة لمنظمة الصحة العالمية أن أكثر من 26 في المائة من المغاربة البالغين لا يمارسون الرياضة بالشكل الكافي للحفاظ على صحتهم.

وأظهرت دراسة حديثة أن أكثر من ربع البالغين في العالم، (مليار و400 مليون شخص)، “لا يمارسون الكثير من التمارين الرياضية، ما يزيد احتمال تعرضهم لأمراض القلب، والأوعية الدموية، ومرض السكري من النوع الثاني، والخرف، والسرطان”.

الدراسة الطبية لمنظمة الصحة العالمية، التي نشرتها، يوم أمس الثلاثاء، قالت إن أكثر من مليار شخص حول العالم يعرضون صحتهم للخطر بسبب الكسل.

وأفادت بأنه في عام 2016، كانت واحدة تقريبا من كل ثلاث سيدات، ورجل من بين كل أربعة رجال في أنحاء العالم لا يلتزمون بالمستويات الموصى بها من النشاط البدني للبقاء أصحاء، وهي ما لا يقل عن 150 دقيقة من النشاط البدني المتوسط أو 75 دقيقة من التمارين القوية كل أسبوع.

وكانت أقل مستويات ممارسة التمارين في عام 2016 بين البالغين في الكويت وساموا الأمريكية والسعودية والعراق، حيث كان أكثر من نصف البالغين لا يؤدون ما يكفي من النشاط لحماية صحتهم.

وسجلت الدراسة أنه في الصين لا يقوم 14 في المائة فقط من الصينيين بتمارين كافية للبقاء بصحة جيدة، مقابل حوالي 40 في المائة من البالغين في الولايات المتحدة، و36 في المائة في بريطانيا.

ونبهت منظمة الصحة العالمية إلى أن النشاط البدني غير الكافي أحد العوامل الرئيسية للوفاة المبكرة في أنحاء العالم، كما أنه يزيد من خطر الإصابة بأمراض غير معدية.

شارك برأيك