قرابة 1000 تلميذ في تنغير يبدؤون الموسم بالاحتجاج ورفضون الالتحاق بمقاعد الدراسة – اليوم 24
28ef4be2-f56b-4188-9e6b-6571f9ce9e1a
  • الحكومة تتجه نحو الغاء التوقيت الصيفي

    “زيد ساعة نقص ساعة”…الفريق الاستقلالي يجدد الانتقادات للساعة الإضافية

  • الملك محمد السادس

    الملك يعزي رئيس تنزانيا بعد غرق عبارة في بحيرة فيكتوريا

  • لارام

    بعد حديث عن الانفراج..أزمة جديدة بين الربابنة و”لارام”

مجتمع

قرابة 1000 تلميذ في تنغير يبدؤون الموسم بالاحتجاج ورفضون الالتحاق بمقاعد الدراسة

رفض قرابة 550 تلميذا، يدرسون في المستوى الابتدائي، في مجموعة مدارس “اوسيكيس-بتنغير”، الالتحاق بمؤسستهم، صباح اليوم الاثنين، تضامنا مع التلاميذ المقاطعين للدراسة في ثانوية يوسف بن تاشفين، الموجودة في قرية امسمرير الجبلية في المنطقة ذاتها، والذين يقارب عددهم 400 تلميذ، وذلك احتجاجا على الأوضاع، التي يعيشونها.

وأوضح مصدر مطلع لـ”اليوم 24” أن المحتجين يطالبون بتأسيس إعدادية في قريتهم، بسبب تعثر النقل المدرسي، وارتفاع التكاليف الدراسية على الأسر، سيما أن المؤسسة تبعد عن المنطقة بنحو 9 كيلومترات.

ودخلت جمعيات المجتمع المدني بأوسيكيس على خط الاحتجاجات، مستنكرة معاناة التلاميذ كل سنة مع وسائل النقل المتهالكة، كما طالبت بتشييد مؤسسات كما هو الشأن في جماعة “تلمي”، التي تم تشييد ثانوية، وإعدادية فيها.
وسبق لجمعيات أن راسلت وزارتي الداخلية، والتربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، مطالبة بتشييد مؤسسات تعليمية بعدد من القرى النائية، موضحة أن عددا من الأسر لا تستطيع أداء تكاليف تدريس أبنائها، ويزداد الوضع سوءا بسبب بعد المؤسسات التعليمية.
ويعاني سكان الدواوير التابعة لكل من الجماعة القروية لأمسمرير، وقرية تلمي من صعوبة البرد القارس، الذي تواجههم كل سنة، مما يسفر عن توقف التلاميذ عن الدراسة  طوال فترة هطول الأمطار، والثلوج.

 

شارك برأيك

Omar

Pour transporter 500 élèves nous avons besoins de 10 bus, soit un coût achat global de 4.000.000 DH. le coût de fonctionnement annuel par bus ne doit pas dépasser 50.000 dh (y compris salaire chauffeur qui pourrait être mis à disposition par la Commune). Le budget annuel fonctionnement total sera 500.000 dh.
Est ce que les différents acteurs publics, privés et mêmes les particuliers ne sont pas capables de mobiliser cette somme modique?
Prière de faire appel à la générosité publique, en respectant la loi, pour contribuer au développement de notre très cher pays.

إضافة رد