أمانة الـ”المصباح” تحيي يقظة المغاربة الرافضين لاستعمال “الدارجة” في التعليم – اليوم 24
الأمانة العامة
  • خالد الصمدي

    الصمدي لـ”اليوم 24″: نعيش تحولا عميقا في بنية المؤسسات الجامعية لتكون أكثر ملاءمة لسوق الشغل

  • أخنوش وساجد

    أخنوش وساجد يطويان صفحة خلافات فريقيهما.. ويعلنان دعم المالكي رئيسا لـ”النواب”

  • توفيق بوعشرين

    رايتس ووتش: بوعشرين صحافي مسجون عالق في نظام عزلة تعسفي.. وممنوع من التواصل مع السجناء لأكثر من سنة

سياسية

أمانة الـ”المصباح” تحيي يقظة المغاربة الرافضين لاستعمال “الدارجة” في التعليم

عبرت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية عن اعتزازها بما اعتبرته “يقظة المغاربة الرافضين لاعتماد الدارجة في مناهج التدريس”.

وقال مصدر قيادي بالحزب، إن بيان الأمانة العامة الذي خصص أساسا للجدل حول “الدارجة”، يوجد منذ يوم أمس في المراجعة والتدقيق، ويرتقب أن يصدر مساء اليوم.

وشدد المتحدث على أن الأمانة العامة للمصباح، عبرت عن نفس المواقف التي عبر عنها أمينها العام ورئيس الحكومة، سعد الدين العثماني.

وشدد أعضاء الأمانة العامة للحزب، خلال اجتماع أول أمس، على أن اللغتين العربية والأمازيغية هما اللغتان الرسميتان دستوريا، كما يجب التقيد بلغة التدريس التي نص عليها القانون الإطار الذي يؤطر إصلاح التعليم، المعروض حاليا أمام البرلمان”.

وكان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، قال أمس الأحد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، “إنه لا يمكن أبدا استعمال الدارجة في التعليم”.

وأكد العثماني على ضرورة “التقيد باللغة المقررة في التدريس دون غيرها من الاستعمالات اللغوية، وذلك لقطع الطريق على استعمال الدارجة، وبالتالي لا يسمح بوجود تعابير أو جمل أو فقرات بالدارجة ضمن المقرر”.

وشدد رئيس الحكومة على أن “القرار نهائي، والحكومة على وعي به”.

وأضاف، “فعلا هناك بعض المقررات تتضمن بضع كلمات فيها نقاش يجب عرضه على المتخصصين وإيجاد الحلول، ونحن لا مشكلة لدينا للتراجع عن هذه المقررات، والطلب من الوزارة التي أصدرتها بأن تتراجع عنها إذا كان المربون واللغويون واللجان المعنية، بعد استشارة المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، يرون ذلك”.

شارك برأيك

شكيب

المغاربة ليسوا بحاجة للتحية عن يقضاتهم اتجاه هذا المشكل او غيره بل يريدون حكممة صارمة تتحمل مسؤولياتها في جميع القضايا كانت اجتماعية او اقصادية او سياسية و كفانا من البيانات

إضافة رد
المحكومة

انتم علاش انتخبوا عليكم الناس … باش تسكتوا!!!!!
ما كتحشموش …

إضافة رد