محاولات الإعدام متواصلة..في غياب بوعشرين المحكمة تدين “أخبار اليوم” بـ140 مليون سنتيم لصالح أخنوش وبوسعيد – اليوم 24
بوعشرين-اخنوش-بوسعيد
  • 48378596_2553283888022716_6147502951234535424_n

    ذبح السائحتين..سفيرا النرويج والدانمارك يصلا إلى مراكش وهكذا ساهمت بطاقة هوية في فك لغز الجريمة

  • 48378596_2553283888022716_6147502951234535424_n

    تفاصيل حصرية عن جريمة مقتل السائحتان الأسكندنفايتان.. كانتا في عطلة الميلاد والمشتبه فيه كان جارهما في الرحلة -صور

  • توفيق بوعشرين

    اللجنة الأمريكية لحماية الصحافيين في نيويورك تتبنى قضية بوعشرين وتعتبر اعتقاله تحكميا

مجتمع

محاولات الإعدام متواصلة..في غياب بوعشرين المحكمة تدين “أخبار اليوم” بـ140 مليون سنتيم لصالح أخنوش وبوسعيد

مرة أخرى، صدر حكم جديد، يوم أمس الأربعاء، على الصحافي توفيق بوعشرين، بصفته مدير نشر سابق لجريدة “أخبار اليوم”، والقابع وراء أسوار سجن عين البرجة، والمدان بحكم ابتدائي مدته 12 سنة سجنا نافذة، في ملف دعوى عزيز أخنوش، وزير الفلاحة، ومحمد بوسعيد، وزير المالية السابق المُقال ضد “أخبار اليوم”.

الحكم الصادر يوم أمس، صدر في غياب بوعشرين، الذي لم يحضر من سجنه، وهو استئناف لحكم ابتدائي صدر في قضية بوعشرين مع وزير الفلاحة والصيد البحري، عزيز أخنوش، ووزير المالية السابق، المعفى بأمر ملكي، محمد بوسعيد، والرامي إلى رفع الغرامة المالية من 45 مليون سنتيم إلى 70 مليون سنتيم لفائدة كل واحد من المشتكيين.

هيأة الحكم كانت قد أدخلت الملف للمداولة، دون استدعاء بوعشرين، الأمر الذي أكده محامي الجريدة حسن العلاوي، إذ اكتفى القاضي بالتصريح بأن بوعشرين تخلف رغم توجيه استدعاء له. والواقع، حسب المحامي دائما، هو أن بوعشرين لم يبلغ بالاستدعاء، ولم يتم اتخاذ قرار من المحكمة بإحضاره من السجن للدفاع عن نفسه في هذا الملف.

وكانت المحكمة الابتدائية في عين السبع قد قضت في 12 فبراير الماضي لصالح أخنوش وبوسعيد بـ45 مليون سنتيم كتعويض في الدعوى التي رفعاها ضد بوعشرين في قضية نزع سلطات رئيس الحكومة في صندوق التنمية القروية في القانون المالي لسنة 2016، لصالح أخنوش.

 

 

شارك برأيك

محب للجريدة

عيقتوووو كثر من بزااااف وغادي اجي واحد النهار غادي تندمو فيه واحد بواحد
الحرية لبوعشرين اصبر ان الله معك

إضافة رد
عبد الرؤوف

أسال الله تعالى ان يفرج عن الأستاذ توفيق.
ورجائي منه أن يلتجئ إلى الله بعد الأخد بكل الأسباب
وعلى الأحرار أن ينصروه لأنه كان يدافع عن أمته

إضافة رد