أزمة جديدة بين الـ”كاف” والكوت ديفوار.. أحمد: “لا توجد فنادق ولا طرق ولا ملاعب في هذا البلد” – اليوم 24
احمد-احمد-رئيس-الكاف-الجديد
  • ميسي

    مينوتي: ” لم يكن ضروريا المناداة على ميسي ومباراتي المغرب وفينيزويلا مجرد مشاريع تجارية”

  • سيكازوي

    حكم زامبي يدير مباراة المغرب والأرجنتين الودية

  • جواد الزيات

    الزيات ينفي استقالته من رئاسة الرجاء ويؤكد: “أرغب في البقاء لفترة طويلة”

كرة القدم

أزمة جديدة بين الـ”كاف” والكوت ديفوار.. أحمد: “لا توجد فنادق ولا طرق ولا ملاعب في هذا البلد”

بعد أن تنفس أخيرا الصعداء، لقبول الكاميرون استضافة نهائيات كأس إفريقيا للأمم 2021 عوضا عن 2019، واستضافة النسخة القادمة في مصر، يبدو أن بال رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، الملغاشي أحمد أحمد، لم يهنأ بعد، وأزمة جديدة تلوح في الأفق بينه وبين الكوت ديفوار، التي قررت اللجوء لمحكمة التحكيم الرياضي.

قرار البلاد الأخير، باللجوء لـ”الطاس” لم يعجب أحمد أحمد، وهو الأمر الذي عبر عنه بشكل صريح خلال استضافته في إحدى البرامج التي تبث على قناة “فرانس 24” الفرنسية، إذ عبر عن “استغرابه من خطوة الكوت ديفوار على الرغم من أن الأمر في صالح البلد”، على حد تعبيره.

وفي التصريح نفسه، قال أحمد: ” نحن نعرف الوضعية في الكوت ديفوار تماما، هم غير قادرين بشكل تام عن الاستجابة لشروط تنظيم هذه التظاهرة، في مدن البلد ليس هناك فنادق ولا طرق سيارة، ولا حتى ملاعب قادرة على استيعاب 24 منتخبا، ولا يمكن أن يتم إنجاز كل هذه المشاريع في ظرف سنتين فقط”.

وأضاف ” نعلم مصلحة البلد جيدا، عليه أن يكون جاهزا تماما لاحتضان هذه التظاهرة، وهذا الأمر يتطلب استفادته من حيز زمني مريح، أعتقد أن 4 سنوات أفضل بكثير من سنتين، ويمكن خلالها التحضير جيدا لهذا الحدث المهم”.

وأكد المتحدث عينه، أنه طلب عقد لقاء مع رئيس البلاد الحسن واتارا، غير أنه لم يتوصل برد بعد، وفي تصريح شديد اللهجة قال أحمد ” الكوت ديفوار غير ملزمة بقبول استضافة نسخة 2023، لكننا نحن في المقابل مطالبين بالحرص على تنظيمها في أحسن الظروف”.

جدير ذكره، أن الكوت ديفوار قررت الطعن في قرار “الكاف” لدى محكمة التحكيم الرياضية، وفي حال ما أكدت هذه الأخيرة أحقيته في استضافة “كان” 2021، فإن “الكاف” ستجد نفسها في وضع حرج أمام الكاميرون، التي قبلت في وقت سابق عرض استضافة هذه النسخة.

يشار، إلى أن غينيا قبلت بدورها تنظيم نسخة 2025 عوضا عن 2023.

شارك برأيك