برلمان “البيجيدي” ينعقد في سياق استثنائي.. هذا برنامجه والقرارات المعروضة عليه – اليوم 24
برلمان البيجيدي
  • المجلس الوزاري

    تعيينات مرتقبة في المناصب العليا والوزراء أخبروا بالمجلس الوزاري اليوم فقط

  • بنشعبون

    المصادقة على مالية 2020.. والحكومة تلجأ للفصل 77 ثلاث مرات تفاديا لإحراج الأغلبية

  • مجلس وزاري

    مجلس وزاري مرتقب مساء اليوم يُربك مصادقة “النواب” على مالية 2020

سياسية

برلمان “البيجيدي” ينعقد في سياق استثنائي.. هذا برنامجه والقرارات المعروضة عليه

يعقد برلمان حزب العدالة والتنمية، غدا السبت، دورته العادية الأولى خلال 2019، في سياق استثنائي، وفي ظل جدل أثير بخصوص ما أصبح يعرف بحجاب القيادية في الحزب آمنة ماء العينين.

ويأتي انعقاد المجلس الوطني لحزب رئيس الحكومة، في منتصف الحوار الداخلي الوطني، وقبل انطلاق الحوار الداخلي على المستوى المجالي، وأيضا في سياق منتصف الولاية الحكومية.

وبحسب المدير العام للحزب، عبد الحق العربي، ستعرف الدورة تقييما عاما لأداء الحزب، سواء من الناحية التنظيمية أو من الناحية السياسية في تدبير الشأن العام الوطني، وأيضا من الناحية الترابية في تدبير الشأن العام المحلي.

وسيتميز جدول أعمال المجلس، بتقديم والمصادقة على مشروع برنامج الحزب لسنة 2019؛ وتقديم والمصادقة على مشروع ميزانية الحزب لسنة 2019.

كما سيتم تعويض الشغور في عضوية الأمانة العامة المكتسبة بالانتخاب، وأيضا المصادقة على مقترح إضافة أعضاء للمجلس الوطني.

ويرتقب أن يعدل المجلس النظام الداخلي للحزب، وأيضا النظام المالي، كما سيعرض على أعضاء المجلس مشروع قرار بشأن منظومة توزيع الدعم المركزي على المجال الجهوي؛ ومشروع قرار آخر بشأن بناء المقر المركزي الجديد للحزب، والذي سيكون بحي الرياض.

وقبل انعقاد المجلس الوطني غدا السبت، التأمت اللجان الدائمة للمجلس مساء اليوم الجمعة، بمعهد مولاي رشيد بسلا، من أجل تقديم ومناقشة الأوراق المعروضة، أهمها “مشروع برنامج الحزب لسنة 2019”.

وعرفت اجتماعات اللجان الدائمة للمجلس الوطني، عرض لحسن العمراني للخطوط العريضة لمشروع برنامج الحزب لسنة 2019، بعدما اتفق رؤساء ومقررو اللجان على منهجية اشتغال اللجان، وتجميع وتدقيق وتقديم مشاريع توصيات وقرارات اللجان أمام المجلس.

ومن المرتقب أن تقترح كل لجنة على حدة خلال لقاءات ستعقدها هذه الليلة، توصيات وقرارات بخصوص الأوراق المعروضة على هذه الدورة.

شارك برأيك