مؤتمر التعاون الإسلامي بالرباط يُختتم بدون بيان ختامي.. تونس والجزائر تحرجان المالكي – اليوم 24
مؤتمر اتحاد مجالس التعاون الإسلامي
  • الغابات

    نزيف الإعفاءات مستمر بوزارة “أخنوش”.. إنهاء مهام رئيس منطقة غابوية بطنجة

  • لحسن الداودي

    الداودي: لا أظن أن ثمن لحم الأبقار سيصل إلى 100 درهم.. وإن حدث سنستوردها- فيديو

  • رمضان

    الاستعداد لرمضان.. الداودي: سنتصدى للمضاربات والزيادات وكل ما من شأنه المس بالمستهلكين- فيديو

سياسية

مؤتمر التعاون الإسلامي بالرباط يُختتم بدون بيان ختامي.. تونس والجزائر تحرجان المالكي

فشل مؤتمر اتحاد مجالس التعاون الإسلامي، في إصدار البيان الختامي لدورته الرابعة عشرة، التي اختتمت مساء اليوم الخميس، بمقر البرلمان المغربي.

وقال الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، ورئيس المؤتمر 14 للاتحاد، في الجلسة الختامية، “أقترح عليكم الاكتفاء باعتماد إعلان الرباط، ولن نناقش البيان الختامي، الذي سنتركه إلى النقاش في إطار أشغال اللجان الدائمة للاتحاد، والتي ستجتمع خلال الثلاثة أشهر المقبلة”.

وقال المالكي أيضا، “لا حظنا أن الماء لا يجري، وهذا لا يساعد على تقريب وجهات النظر، وعلينا أن نقوي الحوار في ما بيننا، فوجهات النظر غير متقاربة”.

وبينما كان يستعد الحبيب المالكي لطرح وثيقة “إعلان الرباط” للمصادقة عليه، بعدما أعلن عدم اعتماد البيان الختامي، تدخل رئيس الوفد الجزائري ليطلب توضيحات حول سبب عدم اعتماد البيان الختامي.

وفي نفس السياق، قال رئيس الوفد التونسي، سالم الأبيض، إن “عدم إصدار البيان الختامي، رسالة سلبية بعد ثلاث أيام من النقاش والخطب الرنانة، ورسالة سيئة لكل شعوب الدول الإسلامية، ومن يتابع مؤتمرنا سيقول إننا عجزنا عن إصدار بيان ختامي”.

ودعا المتحدث إلى “إبعاد النقاط الخلافية، والاكتفاء بما تم الاتفاق عليه، وتضمينه للبيان الختامي”.

الحبيب المالكي اكتفى في رده على تدخل الوفدين المغاربيين بالقول، “عالمنا الإسلامي ليس بخير، لذلك اعتبرنا تقوية الاتحاد في هذه المرحلة الحساسة والدقيقة من بين أولوياتنا”.

شارك برأيك