بعد “المتعاقدين”.. الأمن يتدخل لفض اعتصام أسلتذة “الزنزانة 9” – اليوم 24
الأساتذة المتعاقدين
  • أسماء المرابط- AFP

    علماء الأزهر يطالبون لأول مرة بدعم ضحايا الاعتداءات الجنسية وأسماء المرابط: أتمنى أن نسمع صوت مؤسسات دينية أخرى في هذا الموضوع

  • عملية العبور

    الحكومة تستعد لإعلان مصير عملية عبور مغاربة العالم في ظل جائحة كورونا

  • image

    بسبب بؤرة لكورونا.. سلطات آسفي تمنع الولوج للشاطئ وتغلق 18 مصنعا للتعليب

نقابات

بعد “المتعاقدين”.. الأمن يتدخل لفض اعتصام أسلتذة “الزنزانة 9”

بعد أيام من التدخل الأمني باستعمال الدفع وخراطيم المياه لتفريق المتظاهرين من الأساتذة في الرباط، استعملت سلطات المدينة من جديد الأمن لتفريق الأساتذة المعتصمين.

مصادر نقابية قالت اليوم الأربعاء، إن أساتذة “الزنزانة 9” الذين يخوضون إضرابا وطنيا للأسبوع الثالث على التوالي، تعرضوا أمس الثلاثاء لتدخل أمني، في الوقت الذي كانوا يخوضون فيه اعتصاما مع إفطار قرب ساحة باب الأحد.

يشار إلى أن أساتذة “الزنزانة 9” يخوضون منذ بداية السنة إضرابات واحتجاجات وطنية متواصلة، مطالبين بالترقية في الرظيفة بأثر مالي وإداري رجعي، غير أن الوزارة ورغم إقرارها بعدالة المطلب لم تستجب له.

وفي سياق عودة “الغليان” إلى قطاع التعليم، كانت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم، التابعة للاتحاد الوطني للشغل في المغرب، قد أعلنت مطلع الأسبوع الجاري أن أساتذة “الزنزانة 9” يخوضون إضرابا وطنيا للأسبوع الثالث على التوالي، والذي سيستمر إلى غاية نهاية الأسبوع الجاري، وسط تلويحهم بخوض اعتصام في العاصمة الرباط، في حال استمرار تأخر الوزارة في تحقيق مطلبهم، المتمثل في الترقية بأثر مالي ورجعي.

يذكر أن وزيرة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي تستعد لعقد جولة جديدة من الحوار مع المركزيات النقابية وممثلي تنسيقية الأساتذة “المتعاقدين” أطر الأكاديميات الجهوية، لإيجاد حل لأزمتهم، بعد توقيفهم لإضرابهم الوطني، الذي امتد إلى سبعة أسابيع، وشل عددا من المؤسسات التعليمية، خصوصا في العالم القروي.

 

 

شارك برأيك