بعد انتخاب ولد الغزواني..الملك محمد السادس أول المهنئين – اليوم 24
ولد الغزواني
  • حمالات بالثغر المحتل

    بعد وقف “التهريب المعيشي”.. سبتة المحتلة تستعد لفتح الباب من جديد لـ”الحمالات”

  • الفقر

    حقوقيون: الاختيارات الاقتصادية للحكومة قوضت القدرة الشرائية للمغاربة

  • التعليم العتيق

    التعليم العتيق يستقطب أزيد من 36 ألف تلميذ ونسبة الفتيات لا تتجاوز 5 في المائة!

سياسية

بعد انتخاب ولد الغزواني..الملك محمد السادس أول المهنئين

تعيش موريتانيا على صفيح ساخن، منذ إعلان فوز محمد ولد الغزواني في الانتخابات الرئاسية، خلفا للرئيس محمد ولد عبد العزيز، بسبب رفض المعارضة لنتائج الانتخابات.

وعاشت موريتانيا، أمس الاثنين، على وقع الاحتجاجات، والمواجهات، بين معارضين، وقوات مكافحة الشغب، حيث خلفت المواجهات عددا من الإصابات والتوقيفات في صفوف المتظاهرين، وهي المواجهات، التي انتهت في ساعة متأخرة من ليلة أمس الاثنين، ونزل مرشحو المعارضة الأربعة ليلا للتضامن مع الجرحى والمعتقلين على خلفيتها.

وفي السياق ذاته، كان المغرب أول المهنئين لولد الغزواني، إذ بعث الملك محمد السادس أمس الإثنين، رسالة تهنئة إلى محمد الشيخ محمد أحمد الشيخ الغزواني، بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية الإسلامية الموريتانية.

وقال الملك، في هذه البرقية: “يطيب لي بمناسبة انتخابكم رئيسا للجمهورية الإسلامية الموريتانية، أن أبعث لكم، بأحر تهانئي، مقرونة بأصدق متمنياتي بكامل التوفيق في مهامكم السامية”، وأضاف: “وإننا لنبارك لكم الثقة الغالية، التي حظيتم بها من لدن الشعب الموريتاني الشقيق، تقديرا منه لما توسمه فيكم من غيرة صادقة على خدمة مصالحه، وإرادة قوية للمضي به قدما على درب تحقيق التنمية الشاملة، في ظل الأمن، والطمأنينة، والعدالة الاجتماعية”.

وجاء في هذه البرقية، أيضا: “وإنها لمناسبة سانحة، كذلك، لأؤكد لفخامتكم حرصي الشديد على العمل سويا معكم من أجل إعطاء دفعة قوية لعلاقات التعاون المثمر، القائم بين بلدينا، وتعزيز سبل الاستغلال الأمثل للفرص والمؤهلات المتاحة لهما، تجسيدا لما يشد شعبينا الجارين من وشائج الأخوة، والتضامن والتقدير المتبادل، وتحقيقا لما ينشدانه من تقارب، وتكامل، واندماج جدير برفع مختلف التحديات، التي تواجههما”.

وكانت لجنة الانتخابات المركزية، قد أعلنت، يوم الاثنين الماضي، فوز وزير الدفاع السابق محمد ولد الغزواني بالانتخابات الرئاسية في البلاد، وهو الإعلان، الذي أعقبه إعلان مرشحي المعارضة الأربعة للانتخابات الرئاسية، رفض النتائج والمطالبة بإعادة الفرز.

شارك برأيك