“INSTarkash” فرقاطة عسكرية للبحرية الهندية تدخل سواحل المغرب.. والقوات المغربية تستعد لمناورات بحرية – اليوم 24
الفرقاطة الهندية - خاص
  • مهاجرون افارقة - خاص

    بعد منحها للمغرب تمويلا لشراء “مُعدَّات”..الحكومة الإسبانية تُقدم للمغرب مرة أخرى 30 مليون يورو للحد من الهجرة

  • رغم ضبطه متلبسا ابتدائية اسفي تُدين الموظف بـ3 أشهر موقوفة التنفيذ

    بعد ضبطه متلبسا برشوة.. ابتدائية آسفي تُدين موظفا بـ”الشرطة الإدارية” بـ3 أشهر

  • الصيد في المياه المغربية ابتداءا من الاسبوع القادم

    سفن الصيد الأوروبية تستعد لدخول المياه المغربية ولجنة “تقنية” ثنائية تشرف على توزيعها جغرافيا

مجتمع

“INSTarkash” فرقاطة عسكرية للبحرية الهندية تدخل سواحل المغرب.. والقوات المغربية تستعد لمناورات بحرية

وصلت إلى ساحل مدينة طنجة، فرقاطة عسكرية تابعة للبحرية الهندية “INS Tarkash”، بداية الأسبوع الجاري، وتُعتبر من أحدث طراز القوات البحرية الهندية، كما أنها مزودة بأسلحة ثقيلة، وتأتي الزيارة، بحسب بلاغ للقوات البحرية الهندية، نقلته وكالة ” outlookindia” الهندية، في إطار “تعزيز أواصر الصداقة بين الهند والمغرب، والقيام بمناورة عسكرية في المياه البحرية المغربية مع البحرية الملكية”.

وقال مسؤولون إن فرقاطة تابعة للبحرية الهندية حلت في المغرب في إطار زيارة تهدف إلى تعزيز أواصر الصداقة بين البلدين، وتستمر ثلاثة أيام، ضمن عملية الانتشار الواسعة، التي تقوم بها البحرية الهندية في البحر المتوسط، وإفريقيا، وأوربا.

وقالت البحرية، في بيان لها، إن فرقاطة “إن آي. إس. تاركاش” بقيادة الكابتن ساتيش فاسوديف، عبارة عن فرقاطة عسكرية من أحدث أسطول في البحرية الهندية، مزودة بمجموعة متنوعة من الأسلحة، وأجهزة الاستشعار، القادرة على مواجهة التهديدات بجميع الأبعاد”.

وأضاف المصدر ذاته أن “السفينة جزء من الأسطول الغربي للبحرية الهندية، وتحت قيادة قائد ضابط العلم قائد القيادة البحرية الغربية، ومن المقرر أن يقوم العديد من الشخصيات البارزة والمسؤولين الحكوميين في المغرب بزيارة للفرقاطة العسكرية، بما في ذلك كبار المسؤولين البحريين.

 وستشارك السفينة أيضًا في العديد من التفاعلات المهنية، والاجتماعية، والرياضية، المخطط لها مع البحرية الملكية المغربية”، وأفاد المصدر أنه عند مغادرة الميناء، طنجة ستقوم INS Tarkash بتنفيذ تمرين عسكري في البحر مع سفن تابعة للبحرية الملكية المغربية.

شارك برأيك