عيوش والعسري والتازي أول المستفيدين من دعم السينما للموسم الجديد – اليوم 24
نقود
  • بن بركة يقدم الفيلم المغربي «من رمل ونار الحلم المستحيل» بباماكو

  • البولفار

    «البولڤار» يكشف برنامجه بالبيضاء ويقدم 52 فرقة من المغرب والخارج

  • حياة مجاورة للموت

    الكاميرون تقصي الفيلم المغربي «حياة مجاورة للموت» لأسباب سياسية

فن وثقافة

عيوش والعسري والتازي أول المستفيدين من دعم السينما للموسم الجديد

كشفت لجنة دعم إنتاج الأعمال السينمائية، في ختام دورتها الثانية برسم سنة 2019، أن الغلاف المالي الذي خصص لهذه الدورة يبلغ 19.9 مليون درهم لفئة الأفلام الروائية، و4.25 ملايين درهم للأفلام الوثائقية حول الثقافة والتاريخ والفضاء الصحراوي الحساني، وأنه جرى قبول 20 مشروعا تماشيا والميزانية المذكورة سابقا.

وكشفت لجنة دعم إنتاج الأعمال السينمائية، التي انعقدت ما بين 22 و27 يوليوز الجاري، قائمة مشاريع الأفلام التي ستستفيد من تسبيقات على المداخيل، وذلك بعد دراسة شملت 22 مشروع فيلم طويل، و4 مشاريع أفلام قصيرة، و3 مشاريع مساهمات لكتابة السيناريو، في ما يخص التسبيقات على المداخيل قبل الإنتاج، إضافة إلى 5 أفلام طويلة و6 أفلام قصيرة.

ودرست اللجنة، حسب بلاغ معمم، 12 مشروعا ترتبط بفئة الأفلام الوثائقية حول الثقافة والتاريخ والفضاء الصحراوي الحساني. ويضيف البلاغ نفسه أن «جميع المشاريع الـ53 خضعت لدراسة متأنية، وأن غالبيتها جديرة بالاهتمام».

وهكذا، وفي فئة مشاريع الأفلام، مُنحت التسبيقات لمشاريع الأفلام الروائية الطويلة الآتية: «سامبا دو معزوز» للمخرج هشام عيوش (4.5 ملايين درهم)، و«زوجان سعيدان» لهشام العسري (4.35 ملايين درهم)، و«فاطمة» من إخراج محمد التازي (4.25 ملايين درهم)، وفيلم «الطامبو» للمخرج رشيد أوعلي (3,8 ملايين درهم).

وفي مشاريع الأفلام القصيرة، استفاد «القلم الأحمر» للمخرج عبد اللطيف نصيب (200 ألف درهم)، وفيلم «أورغازم» لدلال طنطاوي العراقي (150 ألف درهم).

وبخصوص التسبيق على المداخيل بعد الإنتاج، أشار البلاغ إلى أن الأفلام المستفيدة هي الفيلم الروائي «رهينة» للمهدي الخوضي (102 مليون درهم)، وفيلم «تارانتيلا» للمخرج ربيع الجوهري (700 ألف درهم)، والأفلام القصيرة «أطفال الرمال» للمخرج الغالي غريميش (200 ألف درهم)، و«دريملاند» لعلي بنجلون (150 ألف درهم)، و«كلمة» لمية الرقة (100 ألف درهم).

وبخصوص الإسهام في كتابة السيناريو، فقد ارتأت اللجنة منح مبلغ 100 ألف درهم لفيلم «ريح الجنوب» لحسن غنجة، فيما قررت منح المبلغ نفسه لفيلمين طويلين في ما يخص إعادة كتابة السيناريو، ويتعلق الأمر بـ«مطلقات من الدار البيضاء» لعبد الإله الحمدوشي، و«أيام عصيبة» ليوسف فاضل. وبخصوص الأفلام الوثائقية حول الثقافة والتاريخ والفضاء الصحراوي الحساني، أوضحت اللجنة أن التسبيق على المداخيل قبل الإنتاج منح للفيلم الوثائقي «حوافر الحصان» لمليكة ماء العينين (950 ألف درهم)، و«جلوة» لرشيد قاسمي (920 ألف درهم)، و«ﻇﻔﺎﺋﺮ اﻟﺤﺮاﺋﺮ» لهبة الشعري (900 ألف درهم)، و«طريق البريان» لمبارك لاركو (700 ألف درهم).

أما التسبيق على المداخيل بعد الإنتاج، فقد منح لكل من الفيلم الوثائقي «رفيق النجاة» لحمد بوشلغة (730 ألف درهم)، فيما منح مبلغ 50 ألف درهم عن الإسهام في إعادة كتابة السيناريو للفيلم الوثائقي «الذهب الأبيض في المحيط الأصفر» لبوعنان الزروالي.

شارك برأيك