نصر الله يرد على إسرائيل بعدَ هجومها على بيروت: ما حصل لن يمر مرور الكرام…مستعدون للجوع ولا تمس كرامتنا – اليوم 24
حسن نصر الله -
  • العثماني بجماعة السويهلة

    العثماني: إصلاحات “البيجيدي” تحترم مبادئ الإسلام وثوابته  

  • bank_umnia

    تقرير دولي: الأبناك الإسلامية المغربية ضمن ثلاثة دول حققت أسرع معدلات النمو

  • مولاي-حفيظ-العلمي

    العلمي يُجامل مصنعي السيارات بالمغرب: 
ما حققناه معكم لم نكن نحلم به

سياسية

نصر الله يرد على إسرائيل بعدَ هجومها على بيروت: ما حصل لن يمر مرور الكرام…مستعدون للجوع ولا تمس كرامتنا

قال حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله، عصر يوم الأحد، في أول رد على سقوط طائرتين مسيرتين في الضاحية الجنوبية لبيروت فجر اليوم، إنّ “ما حصل لن يمر مرور الكرام”.

وتوجه نصر الله إلى الإسرائيليين قائلاً “إن “نتنياهو يخوض الانتخابات بدمائكم”، وقال “سندافع عن بلدنا في الحدود البرية وفي البحر وفي السماء أيضاً”، وأضاف “نحن مستعدون أن نجوع ولكن نبقى أعزاء ولن نسمح لأحد أن يمس بكرامتنا ووجودنا”.

وتابع نصر الله خلال كلمته في مهرجان “سياج الوطن” أنه منذ الآن سيتم التصدي للطائرات المسيرة الإسرائيلية عندما تدخل لبنان والعمل على إسقاطها، كما توعد بالرد على أيّ استهداف لعناصر حزب الله في سوريا، وذلك في لبنان وليس في مزارع شبعا”، يقول نصر الله.

وشرح “نصر الله” أن “الطائرة المسيرة التي دخلت سماء الضاحية فجرًا هي طائرة استطلاع وحلقت على ارتفاع منخفض لإعطاء صورة دقيقة للهدف”، وأضاف “نحن لم نسقط الطائرة ولكن بعض الشبان رشقوها بالحجارة قبل أن تقع”.

 وأكد المتحدث ذاته “ما حصل ليلة أمس هو هجوم بطائرة مسيرة انتحارية على هدف في الضاحية الجنوبية لبيروت.. وهو أول عمل عدواني منذ 14 آب 2006”. السكوت عن استهداف الضاحية الجنوبية يؤسس لمسار خطير لن نسمح به نصر الله قائلا: “انتهى زمن قصف إسرائيل للبنان وتبقى المستوطنات آمنة”.

واعتبر الأمين العام للمقاومة في لبنان أن “ما جرى يشكل خرقاً فاضحاً وكبيراً للمعادلات التي أرسيت بعد عدوان يوليوز والسكوت عنه سيؤسس لمسار خطير ضد لبنان وكل فترة ستكون هناك طائرات مسيرة مماثلة”.

وقال نصر الله “نحن في لبنان لا نسمح بمسار من هذا النوع وسنفعل كل شيء لمنع حصول هكذا مسار.. فالزمن الذي تقصف فيه إسرائيل لبنان وتبقى هي في أمان انتهى”.

شارك برأيك