الضحى تستعيد عافيتها رغم تراجع المبيعات – اليوم 24
أنس الصفريوي - تصوير: ياسين تومي
  • عبيابة

    نقطة نظام.. منع «الراب»

  • FDF2BD8C-7760-4269-B0FB-D7219C11D578

    عنف وتخريب وإعتقال 129 متظاهرا بذكرى انطلاق حراك “السترات الصفراء” – فيديو وصور

  • العثماني

    العثماني عن دعوات الحرية الفردية: المس بالثوابث الدينية خط أحمر والملك حريص على التقيد بها

اقتصاد

الضحى تستعيد عافيتها رغم تراجع المبيعات

كشفت مجموعة الضحى للتطوير العقاري عن تسجيل تراجع في رقم معاملاتها للنصف الأول من هذه السنة متأثرا بإعادة توجيه إنتاجها حيث استقر في حدود 2.01 مليار درهم، يقابله مبيعات للوحدات السكنية في حدود 3348 موزعة على 1.15 مليار درهم كرقم معاملات حققته مبيعات السكن الاقتصادي والمتوسط التي بلغت 2812 وحدة سكنية، و858 مليون درهم لمشاريع السكن الراقي الذي بلغت مبيعاته 536 وحدة سكنية.

وحسب البيانات المالية التي كشفت عنها المجموعة عقب اجتماع المجلس الإداري المنعقد يوم 27 شتنبر الماضي، فقد مكن التوجيه الحذر لأنشطة المجموعة، موازاة مع التركيز على المشاريع ذات القيمة المضافة العالية من زيادة أرباحها لتصل إلى 422 مليون درهم، مع تسجيل هامش صاف في حدود 21 في المائة ما يمثل زيادة قدرها 1.7 نقطة عن مستواها قبل سنة.

ومقابل ذلك تقول المجموعة فقد أسهم التحكم الجيد في التكاليف التشغيلية وغير التشغيلية من خفض تكاليف الهيكلة بواقع 27 في المائة من 222 مليون درهم عند نهاية يونيو 2018 إلى 162 مليون درهم نهاية يونيو الماضي، والنفقات المالية بنسبة 14 في المائة من سنة لأخرى، وهو ما ساهم في تحسين الهامش التشغيلي بـ 1.3 نقطة.

فضلا عن هذا، تمكنت الضحى من خفض ديونها بنحو 217 مليون درهم لتستقر في حدود 5.59 مليار درهم، رغم تسجيل زيادة في الديون بإفريقيا الغربية بنحو 112 مليون درهم، مع تقليص نسبة الاستدانة حيث تراجعت إلى 32 في المائة بدل 34 في المائة قبل سنة.

وتعليقا على هذه النتائج، قال أنس الصفريوي، الرئيس المدير العام للمجموعة، “إن نتائج النصف الأول من 2019 تبرز نجاح خياراتنا الاستراتيجية، كما توضح الفوائد المستمدة من إدارتنا التشغيلية شديدة الحذر في مواجهة بيئة اقتصادية صعبة، والتي سمحت لنا بالعودة إلى مستويات الهامش التاريخية لدينا على الرغم من انخفاض المبيعات. في الوقت نفسه، نحن نواصل بحزم تخفيض مديونيتنا والحفاظ على هيكل مالي قوي. والآن أصبح تطورنا في إفريقيا محركا حقيقيا لنمو مجموعتنا مع زيادة قوية في المبيعات في العديد من البلدان”.

وعلى المستوى التشغيلي تمكنت الضحى من تسجيل عمليات بيع مسبق في حدود 4293 وحدة ضمنها 3716 وحدة في مشاريع السكن الاقتصادي والمتوسط، وفي أبيدجان لوحدها تمكنت المجموعة من تسجيل مبيعات مسبقة لنحو 711 وحدة خلال الأشهر السنة الأولى من السنة ما يمثل 17 في المائة من مجموعات المبيعات القبلية للمجموعة.

وعلى صعيد الفروع الإفريقية، تشير المجموعة إلى أن 
رقم معاملاتها استقر عند 1.21 مليار درهم، ما يسمح بضمان مستوى مريح لرقم المعاملات للأشهر 24 المقبلة.

شارك برأيك