“مراسلون بلا حدود” تنتقد الدعوة لرفع عقوبة بوعشرين وتطالب بإطلاق سراحه فورا – اليوم 24
توفيق بوعشرين
  • عبد الإله بنكيران

    ابن كيران: نتائج الانتخابات التونسية انتصار لإرادة الشعوب وقيس السعيد رجل من الحجم الكبير

  • أعضاء مجلس النواب

    دراسة: وزارة الداخلية أكثر القطاعات مساءلة في البرلمان و”الأحرار” الأقل نشاطا في مجلس النواب

  • قطاع الاتصال

    بسبب حذف وزارتهم من التشكيلة الحكومية.. الموظفون في وزارة الاتصال يحتجون

قضية توفيق بوعشرين

“مراسلون بلا حدود” تنتقد الدعوة لرفع عقوبة بوعشرين وتطالب بإطلاق سراحه فورا

انتقدت بشدة منظمة مراسلون بلا حدود، مطالبة ممثل النيابة العامة بتشديد العقوبة على الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس صحيفة “أخبار اليوم” وموقع “اليوم 24”.

وقالت المنظمة في بلاغ لها أصدرته اليوم الأربعاء، إنها تدين الدعوة لتشديد العقوبة على بوعشرين، مطالبة بإطلاق سراحه فورا.

وفي ذات السياق، قال صهيب خياطي، مدير مكتب شمال افريقيا في منظمة مراسلون بلا حدود “إن تشديد العقوبة على بوعشرين غير متناسب”، مدينة ما وصفته بـ”الحملة القضائية” على بوعشرين.

وطلب ممثل النيابة العامة تشديد عقوبة الصحافي توفيق بوعشرين إلى 20 سنة سجنا، بينما يغيب الأخير عن محاكمته.

وأوضح دفاعه عبد المولى مروري، أن المحكمة رفضت في جلسة أولى غياب بوعشرين وأحضرته بالقوة، لكنها قررت بعد ذلك مواصلة المحاكمة في غيابه.

وكان تقرير لفريق العمل حول الاحتجاز التعسفي التابع لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، قد اعتبر في يناير أن اعتقال بوعشرين تعسفي، وطالب بإطلاق سراحه وتعويضه على الاعتقال.

 

شارك برأيك