المغرب يتراجع في مؤشر “غالوب” للآمان بـ29 درجة.. المواطنون لا يشعرون بالأمن! – اليوم 24
الأمن الوطني
  • حراك الريف

    عاجل.. معتقلو حراك الريف يستفيدون من العفو الملكي.. أزيد من 20 معتقلا

  • استعدادا لكورونا المستشفى العسكري جاهز

    الحرب ضد كورونا.. أطر طبية عسكرية تتوجه نحو طنجة بأمر ملكي وافتتاح قسم للإنعاش

  • وهبي وبنعبد الله وبركة

    انتخابات 2021.. المعارضة تقترح لائحتين للشباب وإعفاءات ضريبية لتشجيعهم على التصويت.. والـ”بام” يطالب بحذف العتبة

مجتمع

المغرب يتراجع في مؤشر “غالوب” للآمان بـ29 درجة.. المواطنون لا يشعرون بالأمن!

قالت مؤسسة غالوب، في تقريرها السنوي الجديد، الخاص بتقييم الأمن في دول العالم، إن المغاربة أصبحوا أقل إحساس بالأمان، مقارنة بالسنوات الماضية.

تقرير غالوب حول القانون والنظام، صنف المغرب في المرتبة 85 على الصعيد العالمي من أصل 142 بلدا، بمعدل 81 نقطة، مقابل المرتبة 56 العام الماضي، حيث احتلت المملكة آنذاك، المرتبة الثالثة على صعيد شمال إفريقيا والشرق الأوسط.

وأجاب 1001 مغربي ومغربية على سؤال، لمؤسسة الأبحاث الأمريكية الدولية، والتي تعمل منذ عام 1935، جاء فيه، “هل تشعر بالأمان عند المشي بمفردك في الليل في المدينة أو المنطقة التي تعيش فيها؟”.

وحصل المغرب عقب تجميع إجابات المغاربة على السؤال، على 74 نقطة من أصل 100، وقال المستجوبون، إنهم يشعور بالأمن بمستوى أقل، وهو ما يؤكد الانخفاض الذي شوهد على مدار العامين الماضيين. 

وانتقل المغرب من المركز 43 في عام 2017، إلى 56 عام 2018، ثم إلى المرتبة 85 وفق أحدث تقرير.

وفقد المغرب موقعه كدولة عربية ثالثة في التصنيف العالمي، واحتل هذا العام المرتبة الثامنة عربيا، كما خسر المركز الأول مغاربيا، وتراجع إفريقيا من المركز الرابع العام الماضي إلى المركز الثامن هذا العام.

وعلى الصعيد العالمي، احتلت سنغفورة المرتبة الأولى عالميا، بـ97 نقطة، تلتها هونج كونج التي كانت ثالثة العام الماضي، ثم فلندا وفي المرتبة الثالثة فندلندا، تليها رواندا.

وبقيت البلدان التي لديها أسوأ مؤشر على حالها، مقارنةً بالعام الماضي: جنوب إفريقيا (المرتبة 138)، ليبيريا والغابون وفنزويلا وأفغانستان (المرتبة 142).

شارك برأيك

قربال

الأمن لا يعني الأمان يا سادة.

إضافة رد