بوعشرين يوقف إضرابه عن الطعام ويدعو إلى إعمال الحكمة لحل ملفه – اليوم 24
توفيق بوعشرين
  • فيزا أمريكا

    رسميا.. أمريكا توقف تأشيرة سياحة الولادة

  • safi_-_ocp

    مجمع الفوسفاط يقتحم أسواق أوروبا الشرقية عبر رومانيا

  • 31A56F43-3D12-485E-BCB3-FD95CFD504AD

    على هامش زيارة خاصة للمغرب.. الملك يستقبل ملك البحرين

قضية توفيق بوعشرين

بوعشرين يوقف إضرابه عن الطعام ويدعو إلى إعمال الحكمة لحل ملفه

أعلن الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس موقع “اليوم 24″، ويومية “أخبار اليوم”، عن إيقاف إضرابه عن الطعام، الذي دخل لمدة 48 ساعة.

وأوضح المحامي عبد المولى الماروري، في بلاغ له، أنه زار بوعشرين صباح اليوم الأربعاء، وعلم منه أنه أوقف إضرابه عن الطعام.

الماروري قال، في بلاغ له، أصدره عقب زيارته لبوعشرين، انه أبلغه ب”المناشدة التي تفضل بها الدكتور أحمد الريسوني والتي وجهها إلى الصحافي توفيق بوعشرين”.

وأفاد الماروري، بأن بوعشرين طلب منه “أن يتقدم نيابة عنه، بشكر الدكتور أحمد الريسوني على مبادرته الإنسانية”، مشيرا إلى “أن رسالته قد وصلت ومناشدته مستجابة، نظرا للتقدير الكبير الذي يحتله الدكتور في قلب توفيق ولموقفه النبيل من قضيته”.

وقال عبد المولى الماروري، إن” بوعشرين يشكر كل الذين تعاطفوا معه في قضيته وناشدوه من أجل إيقاف إضرابه عن الطعام”.

وشدد بوعشرين، بحسب محاميه، على تشبته ببراءته من كل التهم الموجهة إليه، وتأكيده على أن اعتقاله اعتقالا تعسفيا لأزيد من 22 شهرا، ومؤكدا على “ضرورة تنفيذ توصية المقرر الأممي الذي أكد حالة اعتقاله التعسفي، والداعي إلى رفعه فورا”.

وأورد المحامي عبد المولى الماروري، أن بوعشرين “يتمنى أن تكون هناك آذانا صاغية وعقولا واعية حكيمة من أجل طي هذا الملف، كما أكد أن الصحافة ليست جريمة”.

وكان أحمد الريسوني، رئيس اتحاد علماء المسلمين، وجه رسالة إلى الصحافي توفيق بوعشرين، ناشده فيها إلى إيقاف إضرابه عن الطعام الذي دخل فيه، الأحد الماضي احتجاجا على ظروف اعتقاله.

وجاء في الرسالة التي نقلها عضو هيأة دفاع بوعشرين، المحامي عبد المولى المروري: “حضرة الأستاذ الكريم والأخ العزيز توفيق بوعشرين حفظك الله وسلمك… لقد بلغني وآلمني وأقلقني خبرُ دخولك في إضراب مفتوح عن الطعام، بسبب المعاملة المجحفة المهينة التي تتعرض لها في محبسك”.

وطالب رئيس اتحاد علماء المسلمين في رسالته بوعشرين، بإيقاف معركة الأمعاء الخاوية قائلا: “أناشدك باسمي، وباسم الملايين الذين يقدرونك ويحبونك ويتعاطفون مع قضيتك، أن تبادر فورا إلى إيقاف هذا الإضراب، الذي إن تحملته أنت، فنحن لا نتحمله ولا نطيق تبعاته، كيف لا ونحن كلنا أمل ورجاء في أن يأتيك ويأتينا معك الفرج قريبا، وما ذلك على الله بعزيز، وما ضاق أمر إلا فرجه الله”.

وكان توفيق بوعشرين المدان بـ15 سجنا نافذا، قرر الدخول في اضراب عن الطعام، في سجن عين برجة، احتجاجا على ظروف سجنه الصعبة، حسب ما نقلته زوجته في وقت سابق عنه.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الوضعية الصحية لمؤسس “أخبار اليوم”، “اليوم 24″، في تدهور، لاسيما وأنه يعاني من أمراض مزمنة.

 

شارك برأيك