أولياء طلبة المدارس بفرنسا يراسلون “الوسيط” بشأن عدم صرف منحة 5 آلاف أورو – اليوم 24
سعيد امزازي وزير التربية الوطنية التكوين المهني التعليم العالي البحث العلمي  (4)
  • onssa_1_358667312

    أونسا تدعو المؤسسات العاملة في القطاع الغذائي إلى تسوية أوضاعها..يونيو المقبل آخر أجل

  • downloadfile-1

    بعد تدهور صحته.. “مول الحانوت” يعلق إضرابه عن الطعام الذي خاضه منذ أزيد من شهر

  • حافلات الزا

    حافلات “ألزا” تلزم ذوي الاحتياجات الخاصة بدفع سعر التذكرة.. من المسؤول؟

مجتمع

أولياء طلبة المدارس بفرنسا يراسلون “الوسيط” بشأن عدم صرف منحة 5 آلاف أورو

في خطوة جديدة، من المرتقب أن يراسل آباء، وأولياء طلبة المدارس، والمعاهد العليا في فرنسا، مؤسسة الوسيط، خلال الأسبوع المقبل، في شأن إقصاء الطلبة المغاربة، في مدارس Kedge وneoma، من صرف منحة مالية من أجل إتمام دراستهم.

وحسب مصادر “اليوم 24″، فقد راسل آباء، وأولياء طلبة Kedge وneomà الديوان الملكي، خلال الشهر الماضي، واشتكوا من إقصاء أبنائهم من صرف منحة مالية كباقي الطلاب.

ويرتقب أن يلجأ آباء، ووأولياء طلبة Kedge وneomà، إلى المحكمة الإدارية بشأن هذا الإقصاء، خلال الأسابيع المقبلة.

وفي وقت سابق، كان آباء وأولياء طلبة المدارس الفرنسية المذكورة قد راسلوا رئيس الحكومة، ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بشأن إقصاء عدد من الطلبة المغاربة من صرف منحة مالية من أجل إتمام دراستهم، لكن بحسب تصريح أحد أولياء التلاميذ، لـ”اليوم 24″، فإنهم لم يتوصلوا بالإجابة بعد.

وفوجئ عدد من الطلبة المغاربة، يقدر عددهم بـ104 طلاب، الذين يوجدون، حاليا، في فرنسا، من أجل إتمام دراستهم بشعبة الاقتصاد والتجارة، (فوجئوا)، قبل أشهر، بعدم التزام وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بصرف منحة مالية من أجل إتمام دراستهم، كما هو معمول به، بناء على مرسوم وزاري، صادر عنها في الجريدة الرسمية بتاريخ 15/2/2018.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الطلاب المذكورين، الذين ينحدرون من مناطق مختلفة من المغرب، قبلوا في مدارس فرنسية لدراسة شعبتي الاقتصاد والتجارة، لاسيما في مدرسة neoma business school، ومدرسة Kedge business school، بعد خضوعهم لامتحانات كتابية، وشفوية، سواء في المغرب، أو في فرنسا.

وقال أحد أولياء الطلاب المذكورين، في حديثه مع “اليوم 24″، إن الطلبة المعنيين فوجئوا بقرار صادر عن الوزير، سعيد أمزازي، بصرف المنحة المذكورة، التي تقدر بـ5 آلاف أورو، لمدة ثلاث سنوات، فقط، لعدد قليل منهم ، ويقدرون بـ95 طالبا دون غيرهم، ومن دون سابق إشعار.

وتابع المتحدث ذاته أن ثمة مرسوم وزاري صادر عن الوزارة المذكورة، في الجريدة الرسمية بتاريخ 15/2/2018، شمل 10 مدارس، من بينها مدرستان توجدان في الديار الفرنسية، وكذلك مبلغ المنحة المتمثل في 5 آلاف أورو للسنة الواحدة، الذي لا يساوي سوى جزء من المبلغ الإجمالي، للتسجيل المتمثل في مبلغ 12 ألف أورو، الذي يتحمله آباء وأولياء الطلبة، ناهيك عن مصاريف الإقامة، والتنقل، مع التزام الوزارة بصرف هذه المنحة لمدة 3 سنوات، التي تستغرقها الدراسة في هذه المدارس العليا.

وأوضح المصدر ذاته أن “الطلبة المتفوقين في الامتحانات المسبقة، الذين تم قبولهم للتسجيل في المدرستين سالفتي الذكر، قد التحقوا بالديار الفرنسية، في شهر غشت الماضي، لأن الدراسة تبتدأ في شهر شتنبر، عاقدين الأمل في توصلهم بمنحة الاستحقاق، المتفق عليها بموجب المرسوم الوزاري المذكور، إلا أن سعيد أمزازي لم يلتزم بذلك، ما ألحق بهم، وأولياءهم ضرارا جسيما”.

وقال المصدر ذاته إن آباء وأولياء طلبة مدرستي NEOMA وKEDGE قدموا طلبا للقاء سعيد أمزازي، وقد حظي ممثلوهم بلقاء مع مدير ديوانه، وكذا المدير المركزي، المكلف بالملف، لكن لم يسفر لقاؤهم عن نتيجة إيجابية، ما دفعهم إلى المطالبة بحل عاجل لهذا الملف، فضلا عن مراسلة الآباء فرق برلمانية، وأحزاب مغربية بشأن نفس الموضوع، لكن دون جدوى.

شارك برأيك

ليس دفاعا عن الوزارة

المرسوم الذي نتحدث عنه يحمل الرقم 2.12.398 ومنشور بتاريخ 16/05/2013 في الجريدة الرسمية عدد 6152.
جاء في المادة 1 من هذا المرسوم ما يلي: ««في حدود الاعتمادات المالية المرصودة لهذا الغاية في إطار قانون المالية»».
فكفى من المزايدات الفارغة والحديث عن حق مكتسب لا وجود له وعن عدم وفاء الوزارة بالتزام موجود فقط في مخيلة بعض الأشخاص.
وكفى أيضا من تصرفات المراهقين ولنتعلم أن نلعب داخل قوانين اللعبة وليس خارجها.
يهدد هؤلاء الأولياء باللجوء إلى المحكمة الإدارية. فل يفعلوا وسنرى النتيجة.

إضافة رد