فيروس “كورونا”.. مهنيو البناء يستعدون لانطلاقة تدريجية وآمنة لأنشطتهم – اليوم 24
قطاع البناء
  • 7-750x410

    الحرائق والجفاف يدفع حقوقيون إلى مراسلة العثماني لإنقاذ واحات الجنوب

  • عيد الأضحى

    الفلاحون: ارتفاع أسعار الأعلاف وانخفاض أسعار المواشي يقلقنا ولا أحد يحمينا

  • إقبال متزايد على محلات الحلاقة

    حرفيو الحلاقة والتجميل.. ضعف الاقبال وتراكم ديون الفواتير وبعضهم حاول الانتحار

مجتمع

فيروس “كورونا”.. مهنيو البناء يستعدون لانطلاقة تدريجية وآمنة لأنشطتهم

أعلن مهنيو البناء، والعقار عن شروعهم في تفعيل تدابير إعادة الانطلاقة التدريجية، والآمنة لأنشطة البناء، جاء ذلك بعد سلسلة من الاجتماعات، التي تمت برئاسة نزهة بوشارب، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، منذ بداية انتشار جائحة “كوفيد-19”.

وبحسب بلاغ لوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، فإن مجموعة العمران، وفيدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب(مجال)، والجامعة المغربية للاختبار والمراقبة، بالإضافة إلى الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين، والهيأة الوطنية للمهندسين المعماريين، وكذا الهيئأة الوطنية للمهندسين المساحين الطبوغرافيين، والهيأة الوطنية للموثقين بالمغرب، فضلا عن الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط، وبرنامج التثمين المستدام للقصور، والقصبات بالمغرب، التزموا بتعبئة كل الأعضاء من أجل إعادة انطلاقة تدريجية، وآمنة للأوراش.

كما التزمت الهيآت المذكورة، بتحسيس كافة المستخدمين، والمؤسسات المنضوية، باعتماد الإجراءات الصحية، المتضمنة في الدليل، الذي أعدته وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، بتشاور مع مهنيي البناء، والعقار.

وسيسهر المكلفون بقطاع البناء والتعمير على إعطاء التعليمات بتنفيذ الإجراءات الصحية المتضمنة في الدليل المذكور، أو تلك المحددة من طرف وزارة الصحة، ووزارة الشغل والإدماج المهني.

وأشارت الوزارة المذكورة إلى أنه، منذ بداية أزمة كورونا، عقدت سلسلة من الاجتماعات مع مهنيي قطاع البناء والتعمير خصصت لتقييم الانعكاسات الاجتماعية والاقتصادية على قطاع البناء، وتحديد التدابير الاستعجالية، وعملية الإقلاع الضرورية.

شارك برأيك