“وقايتنا”.. تطبيق تتبع المخالطين للمصابين بكورونا في المغرب أصبح قابلا للتحميل – اليوم 24
image
  • العثماني

    العثماني: التمكين الاقتصادي للنساء صمام أمان لتؤدي المرأة جميع أدوارها

  • وزير الأوقاف أحمد التوفيق

    وزارة الأوقاف: الحديث عن اللجوء للمحسنين لاقتناء معدات التعقيم لا أساس له من الصحة

  • ناصر الزفزافي ونبيل واحمجيق

    الزفزافي وأحمجيق يرفضان أول زيارة عائلية بعد أربعة أشهر بسبب ضيق الحيز الزمني

فيروس كورونا

“وقايتنا”.. تطبيق تتبع المخالطين للمصابين بكورونا في المغرب أصبح قابلا للتحميل

أطلقت وزارتا الصحة، والداخلية التطبيق الجديد “وقايتنا”، من أجل تحديد، وتتبع الأشحاص المخالطين للحالات، المؤكد إصتبتها بفيروس كورونا المستجد.

التطبيق، الذي تم الإعلان عنه، قبل أيام، أصبح الآن متاحا في متاجر “بلاي ستور”، و”آي أو إس”، و”هواوي”، كما يمكن تنزيله مباشرة من موقع “وقايتنا“.

ويندرج التطبيق الجديد في إطار تعزيز منظومة تحديد، وتتبع الأشخاص المخالطين للحالات المؤكدة بكوفيد 19، إذ سيمكن من التكفل بالحالات المخالطة، قبل ظهور الأعراض عليها، وتفادي المضاعفات، والوفيات، والحد من انتقال الفيروس إلى أشخاص آخرين وتفشيه في المجتمع.

التطبيق، حسب التقديم، الذي تم تقديمه، من قبل، يعتمد على تبادل هوية المستخدم عن طريق تقنية “البلوتوث” بين هاتفين ذكيين، أحدهما يعود إلى شخص سيتم تحديده لاحقا كحالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، بينما يعود الهاتف الثاني للشخص المخالط، الذي سيتوصل بإشعار، يتضمن مجموعة من الإرشادات المتعلقة بكيفية التكفل بحالته.

وتراهن المنظومة الصحية الوطنية على التطبيق ليوفر قناة إضافية لتحديد، ومتابعة الحالات المخالطة، كما سيساعد البلاد على عدم الانتقال إلى المرحلة الثالثة من الوباء، وعلى اتخاذ القرارات، والتدابير الصائبة لاحتواء تفشي هذه الجائحة، والتغلب عليها.

التطبيق تم تطويره من طرف فريق مكون من 40 شخصا من مختلف القطاعات العمومية، والخاصة، كما قالت لجنة حماية المعطيات الشخصية، إنه يوفر حماية الحياة الشخصية.

وتم تعميم التطبيق، اليوم، بعدما كان قد بدأ بتجريبه في مراكز المجمع الشريف للفوسفاط، كما تم تطويره تحت إشراف وزارتي الداخلية، والصحة، وبتعاون مع وكالة التنمية الرقمية، والوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، ومساهمة عدد من المقاولات الوطنية.

شارك برأيك