الغش في الباكالوريا.. انخفاض بأزيد من 40% في الامتحانات الخاصة بالمسالك العلمية والتقنية والمهنية – اليوم 24
امتحانات الباكلوريا شعبة اداب
  • قطع المعادن و الصخور بالماء , آلات حديثة و مذهلة

    في قلب العاصمة الاقتصادية..مواطنون بدون ماء: واش حتى الماء نطلبوه من الملك؟!..يطالبوننا بالتعقيم وحنا ما لقينا ما نشربو-فيديو

  • الطفلة نعيمة

    واقعة الطفلة نعيمة.. وكيل العام للملك بورزازات: الخبرة الجينية ستحدد الحمض النووي وأسباب الوفاة

  • الطفلة نعيمة

    بعد العثور عليها ميتة..تشريح جثة الطفلة نعيمة يؤخر دفنها

مجتمع

الغش في الباكالوريا.. انخفاض بأزيد من 40% في الامتحانات الخاصة بالمسالك العلمية والتقنية والمهنية

قالت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، اليوم الجمعة، إن المحطة الثانية لاختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم دورة يونيو 2020 الخاصة بالمسالك العلمية والتقنية ومسالك البكالوريا المهنية،  مرت في أجواء جيدة وإيجابية.
وقد بلغ عدد المترشحات والمترشحين بهذا القطب الحاضرين خلال هذه الدورة، بحسب المصدر نفسه،  235326 من بين حوالي 260000 مترشحة ومترشحا، حيث بلغت نسبة الحضور 96,9 بالمائة بالنسبة للمترشحين الممدرسين و53,7 بالمائة بالنسبة للمترشحين الأحرار.
وأفادت الوزارة، في بلاغ، توصل “اليوم24” بنسخة منه، أن هذا القطب عرف مشاركة 228 مترشحة ومترشحا في وضعية إعاقة و273 مترشحة ومترشحا من نزلاء المؤسسات السجنية و6 مترشحين مصابين بفيروس كورونا.
ولفتت الوزارة الإنتباه، إلى أن  هذه الدورة تميزت بمواصلة تنفيذ الإجراءات التي أقرتها الوزارة في مجال تأمين الامتحانات والحد من الغش، حيث تم ضبط 736 حالة غش خلال إجراء اختبارات هذا القطب مسجلة تراجعا بلغت نسبته (43%-).
أما بخصوص المعطيات الإجمالية هذه الدورة بقطبيها، فقد بلغ العدد الإجمالي للحاضرين 385981 بنسبة حضور تحددت في 97.2% لدى المترشحين الممدرسين، و62% لدى المترشحين الأحرار، وهي نسب تعكس إقبالا كثيفا على اجتياز اختبارات هذه الدورة، مقارنة مع سابقاتها، سواء بالنسبة للمترشحين الممدرسين أو الأحرار.
وأضاف المصدر نفسه، أن هذه الدورة عرفت اجتياز 870 مترشحة ومترشحا من نزلاء المؤسسات السجنية لهذه الامتحانات، وبلغ عدد المترشحين في وضعية إعاقة 539، استفادوا من صيغ تكييف الاختبارات وظروف إجرائها، وفق ما هو منصوص عليه في المقرر الوزاري بمثابة دفتر مساطر تنظيم امتحانات البكالوريا، وذلك حسب نوع ودرجة الإعاقة، إلى جانب اتخاذ جميع الترتيبات لتشكيل لجن تصحيح جهوية خاصة.

شارك برأيك