أمن الدارالبيضاء يرد على ادعاءات تلفيق تهم في قضية متعلقة بالمخدرات – اليوم 24
image
  • ماء العينين

    ماء العينين: الالتحاق بالأحزاب السياسية أو مغادرتها حرية خالصة ويجب مراعاة “العشرة”

  • image

    في موقف مشترك.. أحزاب المعارضة تصف مشروع قانون المالية بالمحبط وتتهم الحكومة بالاستهتار

  • image

    تزامنا مع استمرار التوتر في الكركارات.. المغرب يفتح قنصليتين جديدتين في العيون

جريمة

أمن الدارالبيضاء يرد على ادعاءات تلفيق تهم في قضية متعلقة بالمخدرات

تفاعلت ولاية أمن الدارالبيضاء مع مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، ظهر فيه شخص يقول إن مصالح الشرطة في المدينة المذكورة لفقت له تهمة في قضية تتعلق بترويج المخدرات الصلبة عام 2011.

وقالت الولاية ذاتها إن المعطيات، التي تم تداولها غير دقيقة، مؤكدة أنها فتحت بحثا دقيقا حول ادعاءات المعني بالأمر، وخلصت إلى أن متابعته تمت وفق مقتضيات القانون.

وقالت الولاية نفسها إن الشخص، الذي ظهر في الشريط المرجعي، جرى توقيفه، في تاريخ 29 يوليوز 2011، بعدما أظهرت عملية تنقيطه في قاعدة بيانات الأشخاص المطلوبين قضائيا، أنه يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني، صادرة عن مصالح الشرطة القضائية في مدينة الدارالبيضاء، للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية، تنشط في ترويج مخدر الكوكايين، وسرقة، وتهريب السيارات على الصعيد الدولي، والتزوير، واستعماله.

وأسفرت عمليات التنقيط، التي أجريت على السيارة، التي كان على متنها المشتبه فيه ساعة توقيفه، سواء بقاعدة بيانات منظمة الأنتربول، أو بقواعد البيانات الوطنية، أنها مصرح بسرقتها على الصعيد الدولي من طرف الشرطة الإسبانية.

ومكنت الأبحاث، والتحريات المنجزة في القضية المذكورة عن توقيف مزوده بمخدر الكوكايين، وهو مواطن نيجيري، يبلغ من العمر 42 سنة، كان يقيم في المغرب بطريقة غير شرعية، والذي ضبطت بحوزته كمية من هذا المخدر، حيث تم إيداعهما معا تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك قبل أن تتم إحالتهما على العدالة، صباح يوم فاتح غشت 2011.

وقالت ولاية أمن الدارالبيضاء، إنها تدحض المزاعم، التي تشير إلى أن مصالح الشرطة حاولت تلفيق تهمة للمعني بالأمر، مؤكدة في المقابل أن جميع الإجراءات المسطرية، المنجزة في هذه القضية، تمت في إطار الاحترام التام للقانون، وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

شارك برأيك