بإشراف من الوزير أمزازي.. إطلاق اسم الرئيس الراحل لجامعة عبد المالك السعدي على مدرسة في تطوان – اليوم 24
120087724_1181856145531165_1018573821081969320_o
  • المستشفى الجامعي لسبتة

    سبتة المحتلة.. 13 إصابة جديدة بكورونا ومجموع الحالات النشطة يبلغ 263 حالة

  • BALDIA_161400293

    بعد تسجيل إصابات بـ”كورونا”.. جماعة الحسيمة تغلق مقرها الرئيسي لمدة سبعة أيام

  • IMG-20201019-WA0033

    طنجة..”شارجور” يتسبب في حريق بحي بنكيران والجيران ينقذون 3 أفراد من أسرة واحدة

مجتمع

بإشراف من الوزير أمزازي.. إطلاق اسم الرئيس الراحل لجامعة عبد المالك السعدي على مدرسة في تطوان

أشرف سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أمس الثلاثاء، في تطوان، على إطلاق اسم الراحل محمد الرامي، رئيس جامعة عبد المالك السعدي، على إحدى المدارس الابتدائية قيد التشييد، اعترافا لما قدمه من خدمات للقطاع.

وبحسب تدوينة الوزير أمزازي على صفحته الرسمية  فيموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، فإن المبادرة المذكورة حضرها كل من الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، ووالي جهة الشمال، وعامل إقليم تطوان، ومدير وكالة تنمية أقاليم الشمال، والكاتبين العامين لكل من قطاع التربية الوطنية، وقطاع التعليم والبحث العلمي، ومدير الأكاديمية، وكذا عائلة المرحوم محمد الرامي، رئيس جامعة عبد المالك السعدي قيد حياته، وثلة من المسؤولين، وأطر قطاعي التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، وفعاليات المجتمع المدني.

وأعلن عن وفاة محمد الرامي، رئيس جامعة عبد المالك السعدي، الجمعة الماضي، في تطوان، بعد أيام من الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقدم الوزير أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، تعازيه إلى أسرة الراحل، وكافة زملاء، وأصدقاء الفقيد، باسم وزارته.

وكان عمداء كليات جامعة عبد المالك السعدي، وأساتذة جامعيون، قد نعوا رئيس الجامعة محمد الرامي، ضحية فيروس “كورونا”.

وقال الأساتذة أنفسهم لـ”اليوم 24″ إن وفاة الرامي خسارة كبيرة للجامعة المغربية، إذ أعطاها الكثير، وضحى بحياته من أجل إنقاذ الموسم الجامعي.

شارك برأيك