الأساتذة يستعدون لخوض احتجاجات في العطلة الدراسية ويتهمون الوزارة بالتنصل من تنفيذ الالتزامات – اليوم 24
حاملو الشهادات يحتجون حفاة في شوارع الرباط
  • الدخول المدرسي

    المؤسسات التعليمية تبدأ تنفيذ قرار إلزامية ارتداء الكمامات لكل المستويات التعليمية

  • image

    وهبي: قدمنا مقترح قانون للسماح للمستفيدين من العفو للمشاركة في الانتخابات وبنعبد الله ساندني- فيديو

  • مدينة_العيون

    في الطريق نحو الكركارات.. برلمانيون مغاربة يزورون القنصليات الأجنبية في العيون

نقابات

الأساتذة يستعدون لخوض احتجاجات في العطلة الدراسية ويتهمون الوزارة بالتنصل من تنفيذ الالتزامات

بعد شهر من الدخول المدرسي، ينذر الأساتذة بعطلة دراسية ساخنة، يستعدون فيها لخوض احتجاجات، في العاصمة الرباط، مطالبين بتنفيذ الاتفاقات، التي كانت قد تعهدت بها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

وقالت النقابة الوطنية للتعليم التابعة للجامعة الوطنية للتعليم، والتنسيق النقابي الثنائي لموظفي وزارة التربية حاملي الشهادات، إنها تدعو إلى الاحتجاج الممركز في الرباط خلال العطلة المدرسية، ابتداء من 25 أكتوبر 2020، نظرا إلى ما وصفته بتماطل الحكومة، ووزارة التربية في تنفيذ التزام الوزارة مع النقابات التعليمية، في 10 دجنبر 2019، و21 يناير 2020، وقبلهما، بتغيير إطار حاملي الشهادات، وترقيتهم إلى السلم 11، وبأثر رجعي إداري ومالي، أسوة بالأفواج السابقة، قبل 2015.

وعبرت النقابات عن تنديدها بما وصفته بعدم التزام مسؤولي وزارة التربية في تنفيذ اتفاقها حول ملف حاملي الشهادات، خصوصا بعد الوعود المتكررة بتسويته قبل الإعلان عن مباراة التوظيف الجديدة، مطالبة وزارة التربية  الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالالتزام باتفاقها في ملف حاملي الشهادات، والإسراع في تسويته تسوية عادلة، وشاملة بالتسريع بإصدار المرسوم التعديلي المتفق عليه مع النقابات.

وحملت النقابات الجهات المسؤولة المعنية تبعات هذا التأخر في تنفيذ الاتفاق، معتبرة أن التنصل من اتفاق تسوية ملف حاملي الشهادات، وباقي الملفات يزيد من تعميق هوة الثقة بين مسؤولي الوزارة، وعموم نساء ورجال التعليم.

ووجهت النقابات المذكورة الدعوة إلى حاملي الشهادات المعنيين، والمعنيات إلى الاستعداد لخوض الاحتجاج الممركز في الرباط خلال العطلة المدرسية، ابتداء من الأحد 25 أكتوبر 2020، سيعلن عن مكانها، وساعة انطلاقها في وقت لاحق.

شارك برأيك