انطلاقا من سنة 2021.. وزارة “لفتيت” تشرف على ميزانية قطاع البيئة بدل وزارة “رباح” – اليوم 24
لفتيت والرباح
  • عبد-الوافي-لفتيت

    الأحزاب تتجه لترشيح شاب وكيلا للائحة جهوية من بين اللوائح الـ12.. والباقي نساء

  • كورونا 2

    التوزيع الجغرافي للإصابات الـ419 بـ”كورونا”.. والبيضاء والشمال في الصدارة

  • العثماني

    الـPJD يتراجع عن طرد مستشار جماعي بسبب تدوينة “المسيرة نحو الإقامة الملكية”

سياسية

انطلاقا من سنة 2021.. وزارة “لفتيت” تشرف على ميزانية قطاع البيئة بدل وزارة “رباح”

كشف عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عن أنه “وفي إطار تبسيط المساطر، تم الاتفاق مع وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، أنه انطلاقا من سنة 2021، سيتم تحويل مساهمات قطاع البيئة مباشرة إلى الصندوق الوطني للتطهير السائل ومعالجة المياه العادمة والذي تشرف عليه وزارة الداخلية”.

وأوضح الوزير، خلال جوابه على سؤال شفوي بمجلس النواب، أن “قطاع البيئة سيواصل تنفيذ المهمات المرتبطة باختصاصاته، كالمراقبة وتطوير الإطار التنظيمي في مجال المعايير وتقنيات المعالجة والمواكبة التقنية لإنجاز مشاريع التطهير”.

وشدد المسؤول الحكومي، على أنه “في إطار المساهمة في الوقاية من التلوث الناتج عن تصريف مياه الصرف الصحي والحد من آثاره السلبية على المحيط البيئي وعلى صحة المواطنين، تم منذ سنة 2005، في إطار شراكة بين وزارة الداخلية وقطاع البيئة، إطلاق البرنامج الوطني للتطهير السائل ومعالجة المياه العادمة بالمجال الحضري”.

وبلغ حجم الاستثمار في إطار هذا البرنامج، يؤكد رباح، إلى غاية نهاية سنة 2018، حوالي 29,23 مليار درهم، ساهمت فيه الوزارة بـ4,6 مليار درهم”، وعرفت مؤشرات قطاع التطهير السائل ببلادنا، يضيف المتحدث، “تطورا ملحوظا منذ تفعيل هذا البرنامج الى غاية نهاية سنة 2018 حيث مكن من تحقيق نتائج مهمة”.

وسجل الوزير “رفع نسبة الربط بشبكة مياه الصرف الصحي إلى 76 % عوض 70 % سنة 2005″، و”رفع نسبة معالجة المياه العادمة إلى 45.40% عوض 8% سنة 2005″، ثم “إنشاء 144 محطة لمعالجة المياه العادمة منها 55 محطة ذات المعالجة الثلاثية”، بينما توجد “84 محطة للمعالجة في طور الإنجاز”.

شارك برأيك