بعد 26عاما..فيسبوك يعين نرويجية في العثور على والدها المغربي – اليوم 24
received_10208523747472129
  • IMG_1073

    المغرب ضمن أسوأ البلدان حيث تعيش الأمهات ظروفا مزرية تعرف على السبب

  • أولياء أمور تلاميذ مدراس الفاتح

    الأتراك يطرحون بديلا لابقاء أبواب مدارس غولن مفتوحة

  • حصاد وبنكيران - ارشيف

    أولياء تلاميذ مدراس “غولن” يهددون باللجوء الى القضاء ضد الداخلية

مجتمع

بعد 26عاما..فيسبوك يعين نرويجية في العثور على والدها المغربي

نجحت شابة نرويجية مؤخرا في العثور على والدها المغربي الذي لم تسبق لها رؤيته طوال حياتها، وذلك بفضل نداء وجهته عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.
تريزا شابة نرويجية تبلغ من العمر 26 عاما عاشت طوال تلك السنوات من دون ان تعرف هوية والدها إلى أن نشرت مؤخرا إعلانا عبر حسابها الفيسبوكي للبحث عنه.
القصة تعود إلى سنة 1989 حين تعرفت والدة تيريزا التي تدعى كاثرين على شاب مغربي في العاصمة النرويجية، أوسلو، وبعد علاقة قصيرة غادر الشاب المغربي وانقطعت أخباره.

received_10208523746872114
كانت العلاقة التي جمعت الشابين لتتوقف وتُنسى بعد انفصالهما لولا أن والدة تريزا اكتشفت أنها حامل، ولكن اكتشافها ذاك جاء بعد رحيل الأب ولم تجد أية طريقة للتواصل معه وإخباره بحملها.
قضت تريزا سنوات طويلة لا تعرف شيئا عن والدها، ولكنها وقبل ايام قليلة قررت أن تنشر عبر حسابها الفيسبوكي نداء مرفوقا بصورة قديمة قالت فيه إن الرجل الذي يظهر في الصورة، ويدعى “نور الدين.ب” هو والدها البيولوجي، وعبرت عن رغبتها في التواصل معه إن كان لا يزال على قيد الحياة.
النداء انتشر سريعا على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصا بعدما تطوع “المهدي.م” المنحدر من مدينة مراكش لترجمته وتشاطره ودعوة كل من يعرف الرجل في الصورة للتواصل معه قصد مساعدة الشابة.
بعد أربعة أيام من نشر النداء بشر المتطوع المراكشي جميع المهتمين والمتابعين للقصة بأنه تمكن أخيرا من ربط الاتصال بوالد الفتاة مشيرا إلى كونه يقيم حاليا في تونس رفقة زوجته وأبنائه الثلاثة.

received_10208523747992142
وقد تمكنت تريزا أخيرا من رؤية والدها والتحدث معه عبر “سكايب”، وبهذا الخصوص قال الشخص الذي أسهم في لقائهما “تريزا كانت تبكي من الفرح والتوتر ولكن السعادة تغمرها للتمكن أخيرا من التكلم إلى أبيها. لقد تمكنت هذه الليلة فعلا من إجراء أول محادثة معه عبر سكايب”، مضيفا “لقد كان لي عظيم الشرف عبر صديقتي Carina W أن أكون فاعلا في هذه العملية الانسانية وأشكر الله أن وفقني لتمكين الفتاة وأبيها من التواصل أخيرا”.

شارك برأيك