خطير..”موروكومول” والبرلمان ومواقع أخرى كانت خلية “القاصر” ستضربها أمس! – اليوم 24
40b1a01b-1d40-46ef-9d37-cc45f1e85b53
  • حوادث-السير-بالمغرب

    15 قتيلا و1836 جريحا حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال أسبوع

  • محمد أمكراز

    أمكراز: أزيد من 117 ألف منخرط في نظام المقاول الذاتي.. 54% منهم شباب

  • DFF043D4-27E3-436C-A2A9-6FF85E0294BD

    الجزائر.. السجن 15 و12سنة لرئيسي الوزراء السابقين “أويحيى” و”سلال”

مجتمع

خطير..”موروكومول” والبرلمان ومواقع أخرى كانت خلية “القاصر” ستضربها أمس!

يوما بعد يوم، تتسرب معطيات خطيرة عن الأهداف التي كانت تخطط الخلية الإرهابية، التي تم تفكيكها أول أمس الخميس، لضربها.

وأكد مصدر مقرب من التحقيق، اليوم السبت، لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الخلية كانت تعتزم مهاجمة مواقع حساسة لضرب الاقتصاد الوطني.

وأوضح المصدر ذاته أن الأمر يتعلق بالمركز التجاري (موروكو مول)، ومقر مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ومقر شركة التبغ بالدار البيضاء.

وأبرز أن هذه المواقع تشكل جزءا من مجموع الأهداف التي كانت ستتعرض لهجمات هذه الخلية الإرهابية بواسطة “أسلحة نارية متوسطة وعن طريق عمليات تفجير في أفق إقامة ولاية تابعة ل(الدولة الإسلامية)”.

وأكد المصدر أنه من بين المخططات التي كانت تعتزم هذه الخلية تنفيذها، مهاجمة بنيات سياحية وبصفة خاصة مؤسسات فندقية من بينها “سوفيتيل” و”المدينة” بمدينة الصويرة، وقتل سياح غربيين بالصويرة، وشخصيات سامية عمومية مدنية وعسكرية ومهاجمة ثكنات عسكرية وبصفة خاصة بمكناس ومراكش بهدف الاستحواذ على أسلحة نارية، وكذا وحدات عسكرية منتشرة على الشريط الحدودي بين المغرب والجزائر والاعتداء على رجال الشرطة لتجريدهم من أسلحتهم.

وأشار إلى أن العنصر القاصر الذي تم توقيفه في إطار هذه العملية قد تم تجنيده بالقوة من قبل رئيس هذه الخلية والتي بايعها من أجل ارتكاب عملية انتحارية باستعمال سيارة مفخخة ضد موقع حساس، مضيفا أنه لهذا الغرض بدأ القاصر يتدرب على سيارة (فوركونيت) المحجوزة.

وأضاف المصدر ذاته أن القاصر الذي كان مصرا على الموت “الاستشهاد” كان يعتزم التسلل داخل مقر البرلمان لتنفيذ عملية انتحارية عن طريق حزام ناسف.

وكانت عناصر هذه الخلية الارهابية اختارت أحد المواقع جنوب المغرب بنية جعله مركزا للتدريب وقاعدة خلفية.

وكان المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني تمكن، أول أمس الخميس، من تفكيك هذه الشبكة الإرهابية التي تتكون من 10 عناصر من بينهم مواطن فرنسي وحجز أسلحة وذخائر. وتنشط عناصر هذه الشبكة بمدن الصويرة ومكناس وسيدي قاسم.

 

شارك برأيك

nasser

كله كذب لا داعش ولا هم يحزنون والآن ستبدأ الدولة العميقة تفرض القيود على الحريات وهذا هو الغرض من خلق داعش هذه وهذا برنامج الماسونية الصهيونية ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.

إضافة رد
toufik dafali

أحسنت التحليل يا ناصر، و من الجيد ان نسمع هذا الكلام من اخواننا اذ يوحي الينا ان طبقة من الشعب وان كانت قليلة واعية لا اقصد الوعي العلمي بل الوعي في عمق السياسة والمؤامرات، فاللهم اجعل اخي ناصر ناصرا للاسلام والمسلمين.

إضافة رد
ام نور

تحية للامن المغربي على المجهودات التي قام بها متصديا لجماعة الارهابيين
باغيين يدمروا العمل ديال عشرات السنين في لحظة لكن ربي لهم بالمرصاد
وجعل كيدهم في نحرهم
المرجو اليقظة و استقطاب الشباب العاطل وخصوصا ابناء المناطق المهمشة بخلق فرص التكوين وبعدها الشغل وفتح النوادي الرياضية والثقافية ليفجروا طاقاتهم الدفينة بدل ان يفجروا انفسهم والاخرين

إضافة رد
وهيب

ما وجد فى حوزتهم من الأسلحة لا يكفى حتى لسرقة وكالة بنكية اما هذا الكلام مبالغ فيه من طرف هذا القاصر او كانت هناك أسلحة فى الطريق على المخابرات وا الأمن توخى الحذر

إضافة رد
البوعزاوي

من غرائب الأمور أن بعضنا لازال يرمي بمزاعم لا معتى لها كالإدعاء بأن ماتم حجزه من دخائر وعتاد هو من قبيل الكدب وسؤالي لهؤلاء الم تعيشوا احدات الدار البيضاء الاليمة الا ترون ان هناك إجماع على ان المغرب مهدد فمزيدا من التععقل والمصداقية ولنكن صادقين مع انفسنا ولو مرة وتحية إجلال وإكبار للسلطات الأمنية الساهرة دوما على أمننا وسلامتنا وليحفظ الله بلدنا وملكنا الغالي

إضافة رد
ام لولو

تحيه تقدير للشرطه بالمغرب والله يحفض بلاد المغرب وملكها وشعبها يارب انك خير حافض

إضافة رد