المغرب 9 عالميا في التضييق على شبكات التواصل الاجتماعي – اليوم 24
رموز مواقع التواصل الاجتماعي
  • إطلاق-الرصاص-من-بندقية-صيد-1

    تفاصيل جديدة في قضية قتل زوجة لزوجها رميا بالرصاص في الأطلس

  • الهجرة

    تفكيك أول شبكة لتهريب المغاربة بواسطة «الفانتوم».. هجّرت 500 مغربي مقابل مليارين

  • نبيل عيوش

    عيوش: ليس واضحا إن كنا نتقدم أم نتأخر (حوار)

مجتمع

المغرب 9 عالميا في التضييق على شبكات التواصل الاجتماعي

لازال قرار الحكومة المغربية القاضي بمنع، رسميا، في 7 يناير 2016، خدمة المكالمات المجانية يلقي بظلاله بشكل سلبي على صورة المغرب بالخارج، إذ أدرج  تقرير إعلامي لصحيفة “الباييس” الإسبانية، الواسعة الانتشار، المملكة ضمن تسعة بلدان، أغلبها من إفريقيا، ضيقت على مواقع التواصل الاجتماعية سنتي 2015 و2016، معتبرا انه رغم تعدد الأسباب إلى أن الهدف واحد هو “تقييد استعمال الشبكات الاجتماعية”. القائمة ضمت من إفريقيا كل من المغرب وإثيوبيا ومصر والجزائر وتشاد الكونغو الديمقراطية، والعراق في الشرق الأوسط، وتركيا بأوربا، والصين بآسيا.

في هذا الإطار، كشف التقرير أنه منذ يناير 2016 لم يعد بالإمكان القيام بمكالمات مجانية عبر الانترنيت في المغرب”، مشيرا إلى أن الحكومة المغربية حاولت إرضاء الشركات المغربية الثلاثة، اتصالات المغرب وميدتيل وإنوي، المتحكمة في قطاع الاتصالات بالمملكة على حساب حق من حقوق المواطنين، في هذا يقول التقرير:”الحكومة المغربية منحت الشركات الثلاثة في قطاع الاتصالات الشرعية القانونية من أجل حضر الخدمات الصوتية عبر اتفاق الانترنيت”. ويهم المنع في المغرب تعليق المكلمات المجانية عبر تطبيقات “فايبرViber”، و”واتسباب Whatsapp”، و”سكايب Skype”، على شبكات الجيل الثالث 3G  و4G، في حين تم الإبقاء عليها عبر شبكات الانترنيت اللاسيلكي (WIFI).

وفي الوقت الذي حضر فيه المغرب المكالمات المجانية، قامت الجارة الشرقية الجزائر في يونيو المنصرم بمنع الولوج إلى تطبيقات “التويتر” و”الفايسبوك” تحت ذريعة منع التلاميذ من الغش في الامتحانات باستعمال الهواتف الذكية، وهو نفس الإجراء الذي اتخذته الحكومة العراقية في مايو الماضي. كما قامت دولة إثيوبيا في الثامن من الشهر الجاري بتعليق الولوج الانترنيت والشبكات الاجتماعية وخدمات الرسائل المجانية عبر فايسبوك وواتساب وانستغرام والتويتر وفايبر بمبرر منع التلاميذ من الغش في الامتحانات. بينما قامت دولة تشاد في أبريل 2016 لأول مرة بمنع خدمة الانترنيت بالتزامن مع إعادة الانتخابات الرئاسية. من جهته، أمر رئيس دولة أوغندا، Yoweri Museveni، في فبراير 2016 ، شبكات الاتصالات بحضر خدمات التويتر وفايسبوك لفسح المجال لمسماه الاستعداد للتصويت في الانتخابات الوطنية.  أما في الكونغو الديمقراطية فقامت سلطات هذا البلد في 22 يناير 2015 بمنع الولوج للانترنيت وخدمات الرسائل المجانية  بعد مواجهة بين قوات الامن ومتظاهرين سقط على إثر العديد من الضحايا. كما تم في 2011 حضر الولوج إلى التويتر في مصر سنة 2011.

التقرير أيضا أدرج تركيا من بين الدول التي منعت المستهلكين من حق الولوج إلى تطبيق التويتر في أبريل 2015 بامر من الرئيس طيب رجب أردغان، بسسب مساهمة مواقع التواصل الاجتماعي في كشف عن فضائح الفساد في البلاد. كما أشار كذلك إلى أن الصين تقوم مرارا وتكرار بمنع الولوج إلى شبكات التواصل الاجتماعي.

شارك برأيك