رونو”: تسويق “أرخص سيارة في العالم” في المغرب” أمر غير محسوم بعد – اليوم 24
renault-kwid
  • البحث عن «إسلام فرنسي»

  • ترامب

    اجتماع رفيع المستوى حول المخدرات في أمريكا.. ترامب يطلب مشاركة المغرب

  • رئيسة وزراء تصطحب رضيعتها إلى الأمم المتحدة.. وتتحدث عن منديلا

اقتصاد

رونو”: تسويق “أرخص سيارة في العالم” في المغرب” أمر غير محسوم بعد

نفت شركة رونو الفرنسية الأنباء، التي تم تداولها حول اعتزامها الشروع في تسويق سيارة الـ”KWID”، التي تعد أرخص سيارة في العالم، في المغرب.

وأوضحت شركة “رونو المغرب”، في بيان منشور على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، أن السيارة المذكورة صممت للسوق الهندية في بادئ الأمر، حيث لاقت نجاحا كبيرا، وسيتم صنعها في البرازيل على أساس أن يتم تسويقها في دول أمريكا اللاتينية.

وفي ما يتعلق بالمغرب، أوضحت الشركة أنها لم تتخذ أي قرار بخصوص تسويق سيارة الـ”KWID” في البلاد.

وتُعد السيارة الأرخص ليس من بين موديلات الشركة فحسب، وإنما بين باقي سيارات العالم، حيث يبلغ سعرها في الهند نحو 4 آلاف دولار، أي ما يُعادل نحو “39 ألف درهم مغربي”، وهو ما جعلها الأنسب للدول غير الغنية، ومستوى المعيشة المرتفعة.

ويبلغ طول السيارة 3670 مم، وارتفاعها 1579 مم، وعرضها 1478 مم، فيما يتسع صندوقها الخلفي 400 لتر، حيث أنها سيارة أمامية الدفع، وعالية نسبياً عن الأرض، حيث تبلغ المسافة بين أسفل نقطة فيها وسطح الطريق 180 مم، ما يجعلها مناسبة للسير على طرق غير معبدة.
وتتزود ” Kwid ” بمحرك بنزين ثلاثي الأسطوانات ينتج قوة 54 حصانا و72 نيوتن/متر من عزم الدوران، ويقترن المحرك مع صندوق السرعة الميكانيكي الخماسي، وقد صرح بعض من مهندسي “رينو” بأنه من المتوقع أن تزود السيارة مستقبلا بمحرك أوتوماتيكي بسعة لتر واحد، وستأتي بـ 6 نسخ، على أن يبلغ سعر الموديل الأساسي 3888 دولارا فقط.

شارك برأيك

hamid.bn

comme toujours on prive les marocains d une vie décente dédouanement des voitures très chère
terrain pour batir inaccessible après le colonialisme les années de plomb les années de galère pauvres marocains dociles

إضافة رد
ettahiri2010

ستمنع من الدخولالى المغرب بدعوى افساح المجال للسيارات التي تركب في المغرب من طرف الفرنسيين الذين يستغلون حاجة المغرب لتوظيف العاطلين .كما سيعارض دخولها مستوردوا السيارات والذين يحققون ارباحا خيالية .اما الحكومة فهي لا تحرك ساكنا.بل سيدفعهاالمضاربون الى فرض ضرائب عالية على دخول هذه السيارة بحيث تصبح اغلى من السيارات الاكبر منها .وهكذا لا يجرؤ احد على اقتنائها.

إضافة رد