هل يضحي العماري بشرف المعارضة من اجل حلاوة السلطة – اليوم 24
IMG_0230
  • IMG_0790

    بسبب تعنت باشا بركان احتقان كبير في المدينة

  • قطر

    قطر ترد على الحصار بالشروع في منح أوراق إقامة دائمة للأجانب

  • IMG_1385

    فضيحة في كلية السطات استاذ يدخل الله الى الحقل السياسي المغربي

قضية

هل يضحي العماري بشرف المعارضة من اجل حلاوة السلطة

ظل الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إلياس العماري، يردد دائما في وجه رئيس الحكومة السابق ، عبد الإله بن كيران، عبارة شهيرة، مفادها أن ” الجمع بين حلاوة السلطة وشرف المعارضة أمر غير ممكن”، منتقدا من ورائها خرجات بنكيران وتصريحاته التي كانت تجمع بشكل غير مسبوق في تاريخ الخطاب “الرسمي”، بين التنويه بالمنجز الحكومي وجهود “الإصلاح”، والتنديد بالتحكم وعفاريته وأذرعه الخفية.

الآن وفي ظل فتح رئيس الحكومة المعين الجديد الباب لحزب الجرار، واحتمال أن يبدأ مشاوراته معه باعتباره صاحب المركز الثاني في الانتخابات، سيكون زعيم الأصالة والمعاصرة مطالبا بالاختيار بين الشرف، بكل ما يحيل عليه من معاني العلو والرفعة والنبل، الذي ربطه العماري بالمعارضة، وبين حلاوة السلطة وشهوتها.

ففي حال تمكن حزب الجرار من إقناع من يهمهم الأمر، بأن مشروع البام لم ينته بعد، وأن الفرصة سانحة الآن لاستئناف الخطة التي أجهضها تصدر المصباح للانتخابات، مع بعض التعديلات، سيكون مطالبا بتغيير خطابه ولهجته وتوديع المعارضة على ما فيها من تشريف، من أجل حلاوة السلطة، اللهم أن يكون من أجل سواد عيون العثماني!

فهل يصبر زعيم الجرار على خمس سنوات من الشرف، أم تستهويه أبواب السلطة التي تُسيل لعاب الكثيرين.

شارك برأيك

راعي الغنم

أمران أحلاهم مر …لكن يحب كسر دراع أخنوش مهما كلف الثمن ذلك

إضافة رد
مواطن

واهم من يفرق بين اخنوش و العماري فهما عملة واحدة.
العدالة والتنمية وضع نفسه في زاوية جد ضيقة

إضافة رد
التفاؤل

لم يضع نفسه في الزاوية بل وجد نفسه بالرغم من انفه منحصرا فيها. و على اية حال يجب ان نكون منطقيين..ليست العدالة و التنمية الفاعل السياسي الوحيد في هذا البلد و فن السياسة هو فن التاقلم باستثناء حالات خاصة كحالة الاتحاد الاشتراكي…و الا فمن الافضل الابتعاد عنها.

إضافة رد
التفاؤل

و لم يضحي العماري بشرف المعارضة….و هل هو دخل عالم السياسة بهدف التموقع في المعارضة و العيش في كنفها ابد الابدين…لا تبالغوا يا صحافيين…اما حلاوة السلطة فهو يتمتع بها سواء في المعارضة او في غيرها.

إضافة رد