قراصنة المعلوميات.. أصبحوا أكثر عدائية وتطورا لاستهداف أجهزتكم – اليوم 24
القرصنة المعلوماتية
  • منظر عام لأكادير

    ارتفاع النشاط السياحي في أكادير.. والمغاربة في المقدمة

  • نقود

    مئات الأوراق النقدية تستنفر الأمن.. وحجز وسائل التزوير

  • محاربة الأمية

    برنامج جديد لمحو الأمية في مساجد المغرب

علوم وتكنولوجيا

قراصنة المعلوميات.. أصبحوا أكثر عدائية وتطورا لاستهداف أجهزتكم

سجل عدد المواقع الإلكترونية المقرصنة ازدياداً بنسبة 32 في المائة عام 2016، كما أن هذا الاتجاه غير مرشح للانحسار، وفق ما حذرت منه مجموعة “غوغل” الأمريكية العملاقة في مجال الأنترنت.

وكتبت “غوغل” على مدونتها، حسب ما نقلت وكالة “فرانس برس”: “لا نتوقع تباطؤا. بما أن قراصنة المعلوماتية يصبحون أكثر عدائية، وثمة عدد أكبر من المواقع، التي تصبح قديمة، سيستمر القراصنة في أنشطتهم مع استهداف عدد أكبر من المواقع”.

وأشارت “غوغل”، التي تنشر تحذيرات تتعلق بأمن المعلوماتية لدى اكتشافها مواقع مقرصنة، إلى أن أكثرية الأشخاص، الذين يتم تحذيرهم يمكنهم تنظيف صفحاتهم.

غير أن المجموعة الأمريكية العملاقة أوضحت أن 61 في المئة من المواقع لا يمكن أن تكون موضع تحذير لأنها لم تخضع للتحقق من جانب محرك البحث التابع لها.

وذكّرت “غوغل” بأنه “من المفضل دائماً اعتماد مقاربة وقائية، وحفظ أمن موقعكم الإلكتروني بدل معالجة التبعات”، وأضافت أن الحلقة الأضعف توهن السلسلة كلها.

وأوضحت “غوغل” أن قراصنة معلوماتية كانوا يسلكون أحياناً مسارات متشابهة، إذ يضعون سلسلة كلمات غير مفهومة على موقع الكتروني، أو يوجدون أحرفاً يابانية مرتبطة بمواقع لبضائع مقلدة.

وقالت “غوغل” إن “سلوك قراصنة المعلوماتية في تطور دائم. البحث يسمح لنا بالبقاء على بينة من آخر التطورات ومكافحة أحدث الصيحات”، على صعيد القرصنة.

شارك برأيك