9 خضروات وفواكه مفيدة للصحة والجمال – اليوم 24
سوق الخضر والفواكه
  • توقيف كاتب “روايات بوليسية” متهم في جريمة قتل

  • عبد الرحيم لقرع

    معارضة مقاطعة بالرباط ترفض حضور المواطنين للجلسات!

  • حراك حزب الاستقلال.. دفاعا عن ضمير الأمة

صحة

9 خضروات وفواكه مفيدة للصحة والجمال

يحتاج الجسم الى مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن من أجل المحافظة على الصحة والنشاط. وليس هناك أفضل من الفواكه والخضر لإمداد الجسم بهذه المغذيات.

ثلاث فواكه أساسية: التوت والتفاح والرمان:

 التوت:

تبدأ فاكهة التوت في الظهور في الأسواق مع بداية فصل الربيع، لتعطي لأطباقك بمذاقها الحلو والشهي انتعاشاً يضاهي انتعاش جو الربيع الممتع. ويحتوي التوت على كميات مهمة من فيتامين س، حيث أن تناول 10 حبات فقط كفيل بمد الجسم ب 80 في المئة من احتياجاته من هذا الفيتامين المضاد للأكسدة، مقابل 28 سعرة حرارية، وهو ما يدل أنها لا تغرق الجسم بالسعرات الحرارية.

كما تحتوي هذه الفاكهة على فيتامين ب9 المفيد لصحة النساء الراغبات في الإنجاب، وتضم فيتامينات وأملاح معدنية متعددة تساهم في التخلص من سلبيات الإجهاد وآثاره.

للحصول على قيمة صحية مثالية، يمكن تناول سلطة فواكه تضم قطعاً من التوت المسقي بعصير الليمون، مع بعض قطع الجبن الأبيض ومسحوق الفستق، وهي سلطة تلائم حتى الذين يعانون من مرض السكري. نصيحة أخيرة: يجب غسل التوت بعناية حتى لا يفقد مخزونه من فيتامين س.
 التفاح:

بالإضافة إلى مذاقه اللذيذ والرائع ورائحته المنعشة الزكية، يحتوي التفاح على مجموعة من المواد والمكونات الصحية التي تجعل منه فاكهة مفيدة لا يجب أن يخلو منها مطبخك.ويضم التفاح العديد من الفيتامينات والأملاح المعدنية التي تتواجد قرب السطح تحت القشرة مباشرة، لذا يجب اختيار التفاح الذي يمكن تناوله بقشرته، أي ذلك الذي لا تكون قشرته تعرضت لتعديل عبر إضافة بعض الطبقات من المواد الحافظة لتزيده لمعاناً.

ويحتوي التفاح على الأملاح المعدنية مثل السيلينيوم والبوتاسيوم، وعلى البوليفينول ومضادات الأكسدة، كما أن سعراته الحرارية منخفضة ولا تتعدى 80 سعرة للحبة الواحدة.

ويمكن تناول التفاح في ختام الوجبة على شكل سلطة فواكه، ويمكن إضافة بعض الجبن للحصول على نتائج طيبة كما يمكن تناوله على شكل عصير.
 الرمان:

يعتبر الرمان من بين الفواكه التي تحتوي على أكبر نسبة من مضادات الأكسدة، كما أنه معروف بفوائده الصحية المتعددة. ويحبذ اختيار حبات ناضجة من هذه الفاكهة للاستمتاع بمذاقها ومزاياها الصحية على أكمل وجه.

ويضم الرمان عناصر البوليفينول وفيتامين س وألياف تسهل عملية الهضم، كما أنها تحتوي على فيتامين ب6 الذي يساهم في إنتاج الكريات الحمراء، لذا ينصح باستهلاكه أثناء ممارسة الرياضة وخلال فترة العادة الشهرية.ويمكن استهلاكه على شكل عصير أو سلطة فواكه إلى جانب فواكه أخرى.
ستة خضروات لصحة جيدة:

 الجزر:

يساهم الجزر في علاج الاضطرابات المعوية بفضل الألياف التي يحتوي عليها، كما أنه يعمل على صيانة البشرة وجعلها أكثر جمالاً وذلك نظراً لكونه يضم مادة البيتاكاروتين، والتي تساهم بشكل أساسي في إنتاج فيتامين أ، بالإضافة إلى احتوائه على فيتامين س ود واللذان يسهلان عمل مادة البيتاكاروتين.
وللاستفادة من مزاياه، يحبذ تناوله نيئاً أو مطبوخاً قليلاً.
 البصل:

لطالما تناول البحارة البصل لتجنب نقصان فيتامين س في أجسادهم، وفي العصر الحالي، لا يمكن أن تخلو وجبة من هذا الخضار، لكونه يتميز بخصائص صحية فريدة ويضم البصل إلى جانب فيتامين س كلا من البوليفينول و مركبات الفلافونويد، ويعمل هذا الخضار على تقوية جهاز المناعة بفضل احتوائه على النحاس، كما أنه يساهم في العناية بالشعر بواسطة مادة السيلينيوم، ويقوي عمل الشرايين بفضل مركباته الكبريتية.

ويفضل استهلاك البصل نيئاً لأنه يفقد بعض ميزاته بالطبخ، حيث يمكنه استعماله في تحضير سلطات ومقبلات للاستفادة من فيتامين س الذي يحتوي عليه.
 نبات الهليون:

يحتوي نبات الهيليون على مضادات الأكسدة بنسبة مهمة، كما أن الألياف التي يحتوي عليها تسهل من عمل الأمعاء. كما أنه يزخر بمجموعة من البروتينات والأملاح المعدنية التي تعزز من صحة الجسم وتقويه كالمغنيزيوم والحديد وغيرها.

ويمكن استهلاكه على شكل سلطة مع البيض وقليل من الحليب.وتجدر الإشارة إلى أن هذا الخضار يوجد في 3 ألوان: الأبيض والأخضر والبنفسجي، وأن مضادات الأكسدة توجد بشكل أكثر في الهيليون الأخضر والبنفسجي.
 الطماطم:

تعتبر الطماطم فاكهة كثر استعمالها على شكل خضار. وتعد الطماطم نجمة السلطات بلا منازع، كما أنها لا تمد الجسم بسعرات حرارية مفرطة. وتقي الطماطم من مشاكل القلب والشرايين وتساهم في نضارة البشرة بفضل احتوائها على مضاد الأكسدة “الليكوبين”. كما أنها تحتوي على فيتامينات أ وس وكذا مادة اللوتيين.

للاستفادة من فيتامين س، يفضل استهلاك الطماطم طازجة. أما بالنسبة للراغبين في الاستفادة من مادة الليسوبين فيستحسن لهم تناولها مطبوخة.
البروكلي:

البروكلي أو القنبيط الأخضر، يحتوي على نسبة مهمة من فيتامين س، وعلى تركيز مهم من مضادات الأكسدة والأملاح المعدنية، كما أنه غني بالكالسيوم الذي يغذي العظام وبمادة اللوتين التي تقوي البصر.
يمكن استهلاك هذه الخضار على شكل سلطة مع إضافة سمك السالمون، مع طبخه لمدة قليلة لتفادي فقدانه فيتامين س.

الأفوكادو:

يصنف الأفوكادو بين الخضر والفواكه، ويعتبر من بين أكثر الأغذية إمداداً بالطاقة والقوة. ويتكون الأفوكادو أساساً من الدهون، وتعمل الأحماض الدهنية التي يحتوي عليها على الوقاية من الإصابة بأمراض القلب والشرايين. كما أنه يسهل من عمل الأمعاء والجهاز الهضمي.

ويحتوي الأفوكادو على فيتامينات ب6 وب9 وب5 ود، كما أنه يضم النحاس والبوتاسيوم والمنغنيز. مما يجعله قادراً على توفير بشرة ناعمة وجذابة، وشعر قوي ولامع، ومناعة قوية، كما أنه يعزز قوة الجهاز العصبي وعمل مختلف أجهزة الجسم ويمكن إضافة الأفوكادو إلى سلطاتك ومقبلاتك، كما يمكن تناوله على شكل عصير لذيذ.

 

شارك برأيك