وزراء البجيدي.. صمت في “برلمان الحزب” ورفض لعودة ابن كيران في الكواليس – اليوم 24
وزراء البجيدي مع بنكيران
  • رئيس الحكومة سعد الدين العثماني

    العثماني يعد “مغرب الهامش” بالقطع مع منطق “سير للرباط”

  • العثماني ووزراءه

    احتجاجات تواجه العثماني في أول جولة “إطفاء الحرائق” ببني ملال

  • الحدث والبوليساريو

    للمرة الثالثة..قناة سعودية تعيد بث تقرير يروج لأطروحة البوليساريو!

سياسية

وزراء البجيدي.. صمت في “برلمان الحزب” ورفض لعودة ابن كيران في الكواليس

اختار وزراء حزب العدالة والتنمية، وعدد من قيادييه البارزين، لغة “الصمت” خلال انعقاد المجلس الوطني للحزب، أول أمس السبت.

وكشفت مصادر متطابقة من حزب العدالة والتنمية لموقع “اليوم24″، أن وزراء البجيدي الذين لم يخفوا اختلافهم مع بنكيران في تقييم المرحلة لاذوا بالصمت طيلة أشغال المجلس الوطني، ولم يتدخل فيهم أحد للرد على كلمة بنكيران، التي أعلن فيها عن ضرب الثقة داخل الحزب وخوفه من فقدان استقلاليته.

صمت وزراء البجيدي خلال أشغال المجلس الوطني لا يعني، بحسب مصادر “اليوم 24″، أنهم قبلوا بعودة بنكيران، بل إن كواليس المؤتمر شهدت تحركات عدد منهم من أجل التعبير عن رفضهم لعودة بنكيران، ومحاولة إقناع قاعدة بنكيران بالعدول عن دعمها لعودته.

أحد هؤلاء، تقول مصادر “اليوم 24” هو عزيز الرباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة الذي ظل يردد أن أعضاء الحزب لا يعبدون الأصنام، في إشارة إلى رفضه لدعوات عودة بنكيران.

يذكر أن التوجه العام داخل المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية الذي عقد دورة استثنائية أول أمس السبت 15 يوليوز الجاري سار في اتجاه عودة بنكيران من أجل الحفاظ على الخط السياسي للحزب، وخلق تمايز بينه وبين الحكومة.

شارك برأيك