مواجهة غير مسبوقة بين الرميد وماء العينين في البرلمان – اليوم 24
مصطفى الرميد - ارشيف
  • القديوي

    القديوي يحدث انقساما داخل إدارة الجيش الملكي

  • الطاكسيات الجديدة

    الطاكسيات المغربية تركب موجة التكنولوجيا لمنافسة “أوبر” و”كريم”

  • محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية

    بوسعيد يقدم معطيات «غير دقيقة» عن تموين الجيش

سياسية

مواجهة غير مسبوقة بين الرميد وماء العينين في البرلمان

انتقلت الخلافات داخل البيجيدي الى البرلمان، مساء اليوم الثلاثاء، عندما اندلعت مواجهة كلامية حادة بين وزير الدولة مصطفى الرميد والبرلمانية أمينة ماء العينين، خلال مناقشة ميزانية الوزارة في لجنة العدل والتشريع، انتهت بانسحاب هذه الأخيرة من الاجتماع.

ماء العينين انتقدت بشدة، في مداخلة لها تراجع أوضاع حقوق الإنسان في المغرب، وتحدثت عن الاعتقالات إثر حراك الحسيمة وعن قمع المظاهرات والاعتداء الأمني على الحقوقيين أمثال عبد العزيز النويضي، وقالت للوزير إنه ليس كافيا أن يكتب تدوينات عن الانتهاكات، لكن النقطة التي أفاضت الكأس هي إثارتها لقضية اعتقال طلبة في مدينة الجديدة، قالت إنه تم إخفاؤهم عن أسرهم لمدة 24 ساعة، فقاطعها الرميد محتجا على مسائلته عن قضايا معروضة على القضاء، قائلا لها “لا يجب عليك أن تسائليني عن أي شيء”.

ماء العينين ردت أنه من حقها كبرلمانية أن تسائله، فتطور الأمر إلى حد انتقاد الرميد لموقفها المعارض، قائلا “استغرب هذا السلوك الصادر من الأغلبية”، فقاطعته ماء العينين ودعته لعدم “التشنج”، فغضب ورد قائلا لها “انتي كتخربقي”، فتوثرت الأجواء داخل الاجتماع وتدخل بعض البرلمانيين للتهدئة، قبل أن تنسحب البرلمانية من الاجتماع.

وبعد مغادرتها قال الرميد “من حق البرلماني أن ينتقد، لكن سيكون الأمر خطيرا أن تمارس الأغلبية دور المعارضة”.

شارك برأيك

حسن حسن

وهل لأنها من الأغلبية يجب تسكت عن إنتهاكات حقوق الإنسان

إضافة رد
عمر

غفر الله للرميد ،فكر جيدا اخي الرميد الرجل الشهم الصلب ،رجل المبادىء ،والمواقف هل قمعك للاخت يخدم الحزب واعلم ان الكرسي الحكومي عابر وستغادره بعد حين ولن يبقى في الاذهان الا الاصلح و الانفع وما ينفع الناس ولما لا حتى الحزب باعتباره الرافعة و الالية للدفاع عن مصالح السكان ،لذا اين العيب في مداخلة و انتقاد الاخت لحقوق الانسان في المغرب خاصة في المستوى الذي سردت فيه امثلتها على ذلك كاعتقال حراك الريف و الطلبة في الجديدة واعتقال الرميطي.؟

إضافة رد
El k.A

حالتها ماء العينين ميؤوس منها

إضافة رد
متتبع

ماء تريد الاستوزار .هدا هو مشكلها و لهدا تدافع عن ابن كيران را

إضافة رد
Lahcenlablalti

سبق لى ان قلت لبعض إلا صدقا أن هذه السيدة اخشا انتكون سبب انشقاق الحزب نضرا لتصريحات التي تدلي بها في كل مره وربما دخلت إلى الحزب. لهذ الغرض وا أرجو ألا أكون صادقا.

إضافة رد
أحمد حمور

مع كامل الأسف
تعبر آمنة ماء العينين بطريقة فجة، ويبدو أن مشكلتها تفجرت بعد استوزار مجموعة من عضوات العدالة والتنمية، خصوصا نزهة الوافي ومصلي، لا أحد يخطئ مرامي هجومات هذه البرلمانية

إضافة رد