ضحايا “الصهد”.. غرق طفل كان يسبح في وادي أم الربيع  – اليوم 24
CB82A0A6-27F6-4866-A26D-B49887616D68
  • اصالة

    الفنانة أصالة تشبه الوضع في لبنان بـ”المرأة التي طفح ميلها من خيانة زوجها”

  • جريمة قتل

    خلاف بسيط حول السجائر يتحول إلى جريمة قتل بشعة

  • صورة من الارشيف

    انقلاب سيارة كانت تقل عاملات فلاحيات ونجاة عدد كبير منهن من الموت

مجتمع

ضحايا “الصهد”.. غرق طفل كان يسبح في وادي أم الربيع 

حالات الغرق في جهة بني ملال خنيفرة لاتزال مستمرة، إذ غرق، عصر اليوم الأحد، شاب في وادي أم الربيع، في جماعة أولاد امراح إقليم الفقيه بن صالح .

وأفادت مصادر “اليوم 24” أن شابا، يبلغ من العمر 13 سنة، غرق، قبل قليل، في وادي أم الربيع، بعدما كان يسبح رفقة مجموعة من أصدقائه، في منطقة معروفة باسم “لاشيت”.

وأضاف المصدر ذاته أن ارتفاع درجات الحرارة، يدفع شباب المنطقة إلى ارتياد هذه الأماكن، ما يجعل نسبة حالات الغرق في ارتفاع دائم في ظل غياب بديل كمسابح عمومية.

وفور علمها بالخبر، حلت عناصر الوقاية المدنية في مكان الحادث رفقة مجموعة الغواصين لانتشال جثة الهالك.

وتجدر الإشارة إلى أن المنطقة تعرف في هذه الفترة من كل سنة ارتفاع نسبة حلات الغرق، خصوصا في صفوف الأطفال، وكان آخرها الطفلة رباب، ذات 5 سنوات، التي غرقت في أولاد عياد.

شارك برأيك