المحكمة تبت في الدفوع الشكلية الأسبوع المقبل وزيان: “أين هي هشاشة المشتكيات” – اليوم 24
زيان واعتراف دفاع الطرف المدني
  • FB_IMG_1579443399873

    في مبادرة فريدة من نوعها.. 700 شخص من دون مأوى استفادوا من حمام متنقل في الدار البيضاء – صور

  • IMILCHIL33_109443143

    بعد الاحتجاج.. سكان إملشيل يلجؤون إلى الديوان الملكي لرفع التهميش عنهم

  • القرآن الكريم

    مقاطعات البيضاء تحتضن المهرجان الدولي لتجويد القرآن..أزيد من 500مشارك مغاربة وأجانب

قضية توفيق بوعشرين

المحكمة تبت في الدفوع الشكلية الأسبوع المقبل وزيان: “أين هي هشاشة المشتكيات”

قررت، هيأة محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تأخير ملف الصحافي توفيق بوعشرين، إلى غاية يوم الجمعة المقبل، من أجل البت في الدفوع الشكلية والطلبات الأولية.

وقال النقيب زيان، إن النيابة العامة لا تملك الحق في إيداع أي متهم في السجن، بل قاضي التحقيق وحده من يملك هذا الحق، في إطار ما يسمى بالاعتقال الاحتياطي، لكن في قضية بوعشرين لم تتم إحالة المسطرة برمتها على قاضي التحقيق، ما يعني أن اعتقال بوعشرين اعتقال تعسفي، تماما كما أشار إلى ذلك الفريق الأممي، في تقريره.

النقيب زيان، تحدث أيضا عن مفهوم الاتجار بالبشر، والذي ينص على الحاجة والهشاشة.

ورفع النقيب التحدي، قائلا: “اعطوني حجة واحدة على أن واحدة المشتكيات، ليس لها حساب بنكي”.

وأضاف “أي شخص يلجأ إلى الخدمات البنكية لا تتوفر فيه شروط الهشاشة”.

إلى ذلك، قال زيان إن القرص المدمج والقرص الصلب الخارجي الذي يحتوي على الفيديوهات، لم يكونان في مكتب بوعشرين.

وفي هذا السياق، أشار عبد المولى الماروري بدروه، إلى أنه من بين خروقات ملف بوعشرين أنه لم يتم رفع البصمات على المحجوزات، إذ لم يتبين إن كانت هذه المحجوزات تخص بوعشرين أم لشخص آخر، وهذا شيء خطير.

 

شارك برأيك