عصبة الأبطال الإفريقية.. الرجاء “ينتفض” ويعود بانتصار ثمين من الكونغو الديموقراطية – اليوم 24
39504521_2295102417387551_792451311839739904_n
  • Screenshot_20200130-223954_WhatsApp

    “كان” العيون.. “أسود” الفوتصال يسحقون غينيا الاستوائية بثمانية ويتأهلون للمربع الذهبي

  • Screenshot_20200130-144935

    رسميا.. المغرب التطواتي يعين مديرا تقنيا جديدا

  • محمد التيمومي

    التيمومي في حالة صحية حرجة وطبيب المنتخب يلحق به بفرنسا

كرة القدم

عصبة الأبطال الإفريقية.. الرجاء “ينتفض” ويعود بانتصار ثمين من الكونغو الديموقراطية

عاد فريق الرجاء البيضاوي، ممثل الكرة المغربية في أغلى المنافسات القارية، بانتصار ثمين، من قلب العاصمة الكونغولية كينشاسا، على حساب فيتا كلوب الكونغولي، بهدف دون رد، في المباراة التي جمعت بينهما، اليوم الجمعة، بملعب “السلام” في العاصمة الكونغولية كينشاسا، برسم ثاني مباريات المجموعة الرابعة من عصبة الأبطال الإفريقية.

وكما كان منتظرا، لم يركن الرجاء للخلف، بل حاول السيطرة على الكرة، وعدم ترك الفرصة لأصحاب الأرض من أجل الاقتراب من مرمى أنس الزنيتي.

وعلى الرغم من السيطرة الرجاوية، إلا أن أول الفرص الخطيرة لم تظهر سوى في الدقيقة 28، عن طريق حميد أحداد، الذي انفرد بالحارس، لكنه فشل في تحويل الفرصة إلى هدف التقدم.

في الجهة المقابلة، لم يقو الفريق المضيف على خلق أي تهديد على مرمى الفريق المغربي، الذي أحكم سيطرته على الوسط.

لينتهي الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف.

بداية الجولة الثانية، أتت بالخبر السعيد لعشاق الفريق المغربي، بعد أن تمكن سفيان رحيمي من تسجيل هدف التقدم، في الدقيقة 48، من مجهود فردي متميز.

هذا الهدف أربك الفريق المضيف، وجعله يرتكب أخطاء فادحة في الخط الخلفي، غير أن أحداد وبنحليب فشلا في تحويل الفرص التي أتيحت لهما إلى ثاني الأهداف.

الدقائق التي تلت هذا الهدف، و بالضبط منذ الدقيقة 60، عرفت سيطرة شبه تامة للفريق الكونغولي، مع تراجع شبه كلي لأبناء جمال السلامي للخلف، من اجل تأمين النتيجة، ما منح أصحاب الأرض فرصة التهديد، لكن دون التهديف، مع صلابة وبسالة وتألق المدافع عبد الرحيم شاكر.

لتنتهي المباراة بتحقيق الرجاء لأول انتصار في هذه المجموعة، وأول ثلاث نقاط، معوضا هزيمته في المباراة الأولى بالديار، أمام الترجي التونسي، في انتظار اتضاح معالم ترتيب هذه المجموعة، في المباراة الثانية التي ستجمع بعد قليل بين الترجي التونسي وشيبيبة القبائل الجزائري.

 

 

شارك برأيك