“ترابي” أخنوش تجر عليه سخط نشطاء مغاربة: أنت وشركاتك المحتكرة وحزبك ووزراؤه من يحتاجون التربية – اليوم 24
أخنوش
  • ولاية الأمن

    طانطان.. تفكيك شبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر

  • طقس

    طقس الأربعاء.. أجواء مستقرة مع سماء صافية

  • مراقبة صارمة وتوقيف المخالفين بطنجة

    طاطان.. تفكيك شبكة إجرامية تنشط في الهجرة السرية والاتجار في البشر

سياسية

“ترابي” أخنوش تجر عليه سخط نشطاء مغاربة: أنت وشركاتك المحتكرة وحزبك ووزراؤه من يحتاجون التربية

أثارت التصريحات، التي أدلى بها عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، السبت الماضي، في ميلانو الإيطالية، والتي أساء فيها إلى مواطنين مغاربة، محرضا على مواجهتهم بـ”شرع اليد”، (أثارت) حالة من الغضب العارم، عكسته المئات من التدوينات، والتعليقات، التي عجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية.

أخنوش، كان قد هاجم، خلال لقاء حزبي في المدينة الإيطالية، من وصفهم بأنهم يسبون المؤسسات، وقال إن لا مكان لهم في البلاد، معتبرا أنه “ليس فقط العدل لي غادي يدير العدل ضد واحد سب، لي ناقصاه التربية خاصنا نعاودولو التربية ديالو، المغاربة خاص يديرو خدمتهم”.

الناشطة الحقوقية، لطيفة البوحسيني، ردت على زعيم الأحرار، وقالت: “إن أخنوش يقول اللي ناقصاه التربية خاصنا نعاودو ليه التربية”.. ما قال عيب، ولكن حتى اللي مولف بالريع خاصنا نفهموه أنه خاصو يجمع راسو”.

المحامي نوفل البوعمري، وجه انتقادات حادة إلى رئيس حزب “الحمامة”، وقال إن المملكة ليست ملكا لأخنوش حتى يهاجم المغاربة، ويقول إن لا مكان لهم في البلاد، مؤكدا أن رموز المملكة لا يحتاجونه للدفاع عنها بهذا الشكل الفج”.

عبد المنعم البيدوري الناشط الجمعوي، تفاعل مع هذه التصريحات بالقول، إن “أول واحد خصنا نعاودو ليه التربية هو اخنوش! خصنا نربيوه على عدم الاحتكار، والتلاعب بأسعار المحروقات. خصنا نربيوه على احترام صناديق الاقتراع. خصنا نربيوه على احترام المجلس الأعلى للحسابات كمؤسسة دستورية”. وأضاف البيدوري، “خصنا نربيوه على احترام السياسية كشغف، ومسؤولية، وبعد نظر، ونقولوا ليه راك ماشي سياسي. خصنا نربيوه أن الفلوس ما كتشريش كلشي… شحال قدنا نربيو فيه !”.

وقال المحامي إسحاق شارية، إن وصف أخنوش المغاربة بقلال ترابي، أخطر هجوم على الشعب المغربي، مذكرا بأن وزير ماليته بوسعيد سبق أن وصف الشعب المقاطع لمنتوجاتهم بالمداويخ”، مضيفا بأن ذلك، “يعبر عن الفكر الاحتقاري، والحقد، الذي يحمله هذا الحزب، وأمثال هؤلاء على المغاربة، والشعب المغربي بكل مكوناته”.

وتابع شارية، “فإن كان أحد يستوجب إعادة تربيته فهو حزب الحمامة، ورئيسه، وعليه وجب علينا أن نتحد لمقاطعة هؤلاء العنصريين، وعدم التصويت عليهم في الانتخابات عقابا لهم، حتى يتعلموا من هم المغاربة الأحرار”.

أما سعيد مومن، فكتب وقال: “سمعت التصريح ديال أخنوش لي فيه تحريض واضح على تجاوز المؤسسات وأعمال الفوضى، والله ما متيق لحد الآن، لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم”.

شارك برأيك

جمياطي

المعني بخطابه يعرفه المتتبعون حيث صور فيديو يمزق فيه جواز السفر وحارقة العلم الوطني…
هذا الخطاب لم يجر سوى “سخط” بعض الأطراف التي لديها حسابات مع الشخص وقضايا عرضت على القضاء وحسم فيها ويستغلون منابر اعلامية “للإبتزاز والضغط والانتقام” مستعملين مفردات “حقوقيون” “نشطاء” لتمرير خطاباتهم ورسائلهم.
أما شركات وممتلكات أي شخص فمن لديه أدلة ما فليتقدم أمام القضاء…..

إضافة رد
مدوخ

ودابا هاذ أخنوش ماخصو المتابعة بالتحريض على شرع اليد ضد الشعب وسبه للمغاربة بناقصي الترابي…هذا هو لي تيتسناوه يكون رءيس حكومة طز أماني طز علامن معولين وأين رءيس النيابة العامة من هذه التصريحات ويا حصرة بالخارج وأمام العالم مباشرة

إضافة رد