ابن كيران: يمكن أن أعود للمسؤولية.. وأتمنى أن يعود الحزب إلى روحه وليس إلى المواقع – اليوم 24
العثماني وابن كيران 2
  • 87387301_2686574291459515_6046010292754710528_o (1)

    العثماني: جهة كلميم كان لها دور هام في مقاومة الإستعمار.. ووالدي نفي إليها بداية الخمسينات

  • العثماني

    العثماني: 60 مرسوما سيصدر لإكمال ورش اللاتمركز الإداري وسنفاوض الجهات من أجل خطط تنموية

  • إيطاليا

    في أقل من 24 ساعة.. إيطاليا تسجل ثاني حالة وفاة بسبب فيروس كورونا

سياسية

ابن كيران: يمكن أن أعود للمسؤولية.. وأتمنى أن يعود الحزب إلى روحه وليس إلى المواقع

في كلمة ألقاها أمام أعضاء شبيبة حزب العدالة والتنمية بمراكش، خلال زيارتهم له في بيته، تحدث عبد الاله ابن كيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، أمس الثلاثاء، عن إمكانية عودته لتحمل المسؤولية، وقال، “أنا كبرت في السن وعندي 68 سنة، وإذا كان من الضروري أن أعود في يوم ما للمسؤولية يمكن، ولكن الحمد لله لست بحاجة إلى ذلك”.

وأضاف، “أتمنى أن يعود الحزب إلى روحه وليس إلى المواقع بما في ذلك رئاسة الحكومة، ومبادئنا ينبغي أن نحافظ عليها”، مشددا على أن “الخطاب التخويفي والترهيبي الذي يرعب به أبناء حزبنا وحركتنا، غير معقول هذا الكلام، صحيح نحن لا نبحث عن المشاكل ولا نريد الذهاب إلى السجون أو المشانق، ولا نريد أن يتكرر عندنا ما يقع في دول أخرى ولكن ليس بأي ثمن”.

ويرى ابن كيران، أنه “إذا اقتضى الأمر أن نضحي كما ضحى دعاة الإصلاح عبر التاريخ من الأنبياء والمصلحين، ماذا سيقع إذا أدينا نحن في المغرب نصيبا من هذا ماذا سيقع إذا اقتضى الأمر ذلك”.

وحذر ابن كيران من أن يصبح الحزب “مجموعة من الجبناء والحريصين على المقاعد والمصالح، وهذا يريد أن يصبح وزيرا”، مؤكدا أن حزبه في رئاسة الحكومة و”إذا قال لنا الملك أمرا لا يمكن تحمله نقولها له”.

وشدد المتحدث على أن حزبه ليس مضطرا إلى أن يعجبه كل ما يقوم به الملك، و”لكن إذا كنا سنتحدث مع الملك وننتقد ينبغي أن نفعل ذلك بالأدب والصواب اللازم”، مؤكدا أن المغاربة ورثوا من التاريخ “الإسلام والملكية وينبغي أن نحافظ عليهما”.

شارك برأيك