حريق يأتي على 17 هكتارا من غابة أوريكا ورياح “الشرقي” تصعب السيطرة عليه – اليوم 24
image
  • الصحافي عمر الراضي

    مرصد دولي لحقوق الإنسان يشكك في التهم الجنسية الموجهة لعمر الراضي

  • ليست-مفرقعات..-الأمن-العام-اللبناني-يكشف-السبب-وراء-انفجار-بيروت-الضخم

    تجاوزت 15 مليار دولار.. الرئيس اللبناني يعلن خسائر انفجار بيروت

  • بنشعبون

    بنشعبون: إلغاء نظام « راميد» وتعويضه بـAMO

مجتمع

حريق يأتي على 17 هكتارا من غابة أوريكا ورياح “الشرقي” تصعب السيطرة عليه

أعلنت المديرية الجهوية للمياه والغابات ومحاربة التصحر للأطلس الكبير، اليوم الخميس، السيطرة على الحريق، الذي اندلع قرابة الساعة الثانية بعد زوال أمس الأربعاء، في الغابة التابعة للجماعة القروية أوريكا في المنطقة المسماة “واويزاغت” في إقليم الحوز.

وأكدت المديرية الجهوية، في بلاغ لها، أنه تمت السيطرة على الحريق، الذي أتى على 17 هكتارا، مكونة من تشكيلات ثانوية إضافة إلى أشجار العرعار الشوكي، والدر، والصنوبر، في حدود الساعة الثامنة والنصف من مساء أمس.

وأضاف البلاغ نفسه أن إخماد الحريق، الذي انتشر بسرعة مهولة بفعل هبوب الرياح الجافة “الشرقي”، وارتفاع درجات الحرارة، التي تشهدها البلاد في الآونة الأخيرة، استوجب التدخل السريع لعناصر المياه والغابات والوقاية المدنية والدرك الملكي والقوات المساعدة والسلطات المحلية، والإقليمية، والسكان المحليين.

كما استوجب الحريق التدخل الجوي لعناصر القوات الملكية الجوية، التي استعملت طائرتين من نوع “كانادير”، مجهزة بأنظمة لمكافحة الحرائق نظرا إلى وعورة التضاريس، وكثافة الغطاء النباتي، إضافة إلى العوامل المذكورة آنفا، والتي صعبت تدخل فرق التدخل الأرضي لإخماد ألسنة اللهب.

وعلى الرغم من صعوبة التضاريس بحكم أن المنطقة جبلية، وتتميز بكثافة الغطاء النباتي، وأصناف غابوية شديدة الاشتعال، أخمد الحريق في غضون 6 ساعات ونصف الساعة بفضل تظافر جهود المتدخلين، للحيلولة دون تقدم النيران، وحماية البنيات التحتية، وممتلكات السكان المحليين.

ومكن تدخل الفرقاء من تجنب كارثة بيئية في منطقة الاوريكا المتميزة بغابات ذات دور إيكولوجي، والتي تعتبر كوجهة رئيسية للسياحة المستدامة بامتياز في منطقة الأطلس الكبير.

وللتذكير، فإنه تمت تعبئة الموارد اللازمة مع كافة المعنيين، خصوصا في النقط السوداء المهددة بالحرائق في المناطق الغابوية، التابعة لمديرية المياه والغابات للأطلس الكبير، تحسبا لاندلاع الحرائق.

ومن جهة أخرى، دعت المديرية الجهوية إلى “توخي الحذر، واليقظة، وضرورة تجنب أي سبب يمكن أن يؤدي إلى نشوب حريق في الغابة، في ظل الظروف المناخية الحارة، التى تشهدها المنطقة، خلال هذه الفترة من السنة”.

شارك برأيك