بعد العثور عليها ميتة..تشريح جثة الطفلة نعيمة يؤخر دفنها – اليوم 24
الطفلة نعيمة
  • سعيد امزازي وزير التربية الوطنية التكوين المهني التعليم العالي البحث العلمي

    أشخاص في وضعية إعاقة يشكون الاقصاء والتمييز في مباريات التعليم

  • كورونا غرفة الانعاش

    الجيش الأبيض يودع طبيبا آخر توفي جراء مضاعفات كورونا

  • الطفلة نعيمة

    اختطاف وقتل نعيمة وبتر يد رضيع داخل مستشفى بزاكورة.. حقوقيون يدعون إلى الإسراع في كشف نتائج التحقيق

مجتمع

بعد العثور عليها ميتة..تشريح جثة الطفلة نعيمة يؤخر دفنها

بعد وفاتها، والعثور عليها جثة منفصلة الأطراف، يوم أمس، بجبل قريب من منطقتها، بدوار تفركالت جماعة مزكيطة اكدز، إقليم زاكورة؛ ذكر والد نعيمة الطفلة المتوفاة، إنه يصعب أن يوراى ثراها هذا اليوم.

وأوضح المتحدث نفسه، في حديث ل”اليوم24″، أن “جثة طفلته الصغيرة أو ما تبقى منها، في  التشريح لمعرفة أسباب وفاتها بشكل أدق”، مبرزا “تم العثور عليها منفصلة الأطراف، وبقايا عظام حيث تعرفت عليها من ملابسها فقط”.

ولفت والد نعيمة الانتباه إلى أنه “ينتظر نتائج التشريح لدفنها”، كما أنه “يجهل أسباب وفاة طفلته الصغيرة، إذا كانت قتلت من طرف مجرم، أو تعرضت إلى اعتداء جنسي أو اغتصاب قبل موتها”.

وأضاف المتحدث نفسه، أنه ” لا يتوفر على إجابات شافية”، مؤكدا أنه “ومنذ العثور عليها، وأطرافها مشتتة يتساءل عن أسباب وفاة طفلته ذات خمس سنوات”، متساءلا: “هل اغتصبت قبل اختطافها؟ أم هل هل اختفت لأنه قدرها؟ ام هل اختطفت من عصابة؟ هل كان من الممكن إنقاذها؟”، “كيف وصلت إلى الجبل لوحدها وهي طفلة ذات خمس سنوات من ذوي الاحتياجات الخاصة”.

يصمت والد نعيمة لبرهة، ويتابع حديثه، “حاولت طيلة مدة اختفائها عن الأنظار تسليط الضوء على اختفائها لكن دون جدوى”.

ويشار إلى أنه قد عثر على جثة نعيمة من طرف راعي غنم بالمنطقة المذكورة، قبل أن يتم إخبار عناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية التي انتقلت إلى عين المكان، للوقوف على ملابسات الواقعة. وكانت الطفلة اختفت عن الأنظار قبل 42 يوما، بينما كانت رفقة شقيقتها

شارك برأيك