نجح في التأهل للمونديال في النسخ الثلاث الأخيرة.. وحيد مدرب الرجاء السابق يعود للمغرب من بوابة المنتخب – اليوم 24
وحيد حاليوزيتش
  • المغرب التطواني

    بأربعة أهداف لواحد. “الماط” يتجاوز السريع ويتأهل لنصف نهائي كأس العرش

  • الوداد/المولودية

    البطولة الاحترافية.. التعادل الإيجابي يحسم مباراة المولودية والوداد

  • الهراوي/ آيت منة

    بعد الشكاية التي تقدم بها “الواف” ضد الهراوي.. لجنة التحكيم تفتح تحقيقا في مباراة الفريق وشباب المحمدية

كرة القدم

نجح في التأهل للمونديال في النسخ الثلاث الأخيرة.. وحيد مدرب الرجاء السابق يعود للمغرب من بوابة المنتخب

تعاقدت الجامعة الملكية لكرة القدم، رسميا، اليوم الخميس، مع البوسني وحيد حليلوزيتش ليشرف على تدريب المنتخب الوطني، خلفا للفرنسي هيرفي رونار، الذي تم الانفصال عنه بعد نهاية كأس الأمم الإفريقية، مصر 2019.
ويعود حاليوزيتش إلى المغرب، بعدما سبق له قيادة فريق الرجاء الرياضي لتحقيق لقبي البطولة ودوري أبطال إفريقيا عام 1997.
ويملك صاحب 67 عاما، خبرة كبيرة راكمها من خلال إشرافه على مجموعة من الأندية والمنتخبات، بدءا من نادي ليل الفرنسي، الذي حقق معه الصعود إلى “الليغ1″، كما أهله لدوري أبطال أوروبا، وذلك خلال الفترة مابين 1998 و2002.
واستمر وحيد في الدوري الفرنسي خلال الموسم الموالي، حيث أنقذ ناديه الجديد رين من السقوط إلى “الليغ2″، علما أنه استلم الفريق وهو في أسفل الترتيب.
ودائما مع الأندية الفرنسية، نجح المدرب البوسني في قيادة باريس سان جيرمان للتتويج بكأس فرنسا سنة 2004، ناهيك عن احتلاله وصافة الدوري الفرنسي.
وأشرف حاليوزيتش كذلك على تدريب اتحاد جدة السعودي، وطرابزون سبور التركي، ودينامو زغرب الكرواتي، الذي نجح معه في الظفر بثنائية الدوري والكأس سنة 2011.
وعلى صعيد المنتخبات، تمكن وحيد من تحقيق التأهل إلى كأس العالم جنوب إفريقيا 2010، مع كوت ديفوار، لكنه أُقيل من منصبه بعد إقصاء “الفيلة” من ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية بأنغولا مطلع العام نفسه.
ونجح المدرب الجديد للأسود، في العبور بالمنتخب الجزائري إلى مونديال 2014 بالبرازيل، حيث قاده إلى ثمن النهائي قبل أن يخرج أمام منتخب ألمانيا بطل الدورة آنذاك.
وعاد حاليلوزيتش لاقتناص بطاقة التأهل إلى المونديال في النسخة الثالثة على التوالي، عندما أهل اليابان إلى كأس العالم الأخير روسيا 2018، غير أنه لم يشارك في النهائيات بعد أن تمت إقالته قبل بداية المنافسة، بسبب استبعاده لمجموعة من العناصر المشكلة لركائز المنتخب.

شارك برأيك

تكموتي من تكموت عوكش

المشكل عندنا ماشي في المدرب حيت اغلب المدربين لي دربو المنتخب عندهم سمعة زوينة مع الفرق أو المنتخبات لي دربو
المشكل كاين فالعبة أو الجامعة

على العموم نتمناو التوفيق ل وحيد حليوزيتش

إضافة رد